الجيش اليمني يعلن مقتل مسلحين من "أنصار الله" وتدمير مخزن أسلحة غرب مأرب

© AFP 2022القوات الموالية لقوات التحالف العربي بقيادة السعودية، على الجبهة القتالية ضد "أنصار الله" الحوثيين، شمال شرق محافظة مأرب، اليمن 27 أبريل 2021
القوات الموالية لقوات التحالف العربي بقيادة السعودية، على الجبهة القتالية ضد أنصار الله الحوثيين، شمال شرق محافظة مأرب، اليمن 27 أبريل 2021 - سبوتنيك عربي, 1920, 14.05.2021
تابعنا عبرTelegram
أعلن الجيش اليمني التابع للحكومة المعترف بها دوليا، اليوم الجمعة، إلحاق خسائر في الأرواح والعتاد بجماعة "أنصار الله"، إثر قصف جوي نفذه التحالف العربي في محافظة مأرب الغنية بالنفط شمال شرقي اليمن.

قوات جماعة أنصار الله، الحوثيون، اليمن، فبراير 2021 - سبوتنيك عربي, 1920, 12.05.2021
31 قتيلا في معارك بين الجيش اليمني و"أنصار الله" في محافظة مأرب
القاهرة - سبوتنيك. وذكر المركز الإعلامي للقوات المسلحة اليمنية عبر "تويتر" أن "طيران التحالف استهدف تجمعات وتعزيزات للحوثيين في مواقع متفرقة غربي مأرب، ما أسفر عن مقتل وإصابة العديد من عناصرهم، وتدمير عربة (بي تي آر) وأربع آليات تحمل أسلحة وأفرادا".

وأضاف أن "مدفعية الجيش الوطني دمرت مخزن أسلحة وآليتين للحوثيين في جبهة المشجح غربي مأرب، وسقط من كان على متنهما بين قتيل وجريح".

وأشار إلى "استهداف مدفعية الجيش مواقع وتجمعات للحوثيين في جبهة الكسارة غربي مأرب، ما أدى إلى تدمير آلية ووقوع قتلى وجرحى منهم".

ويأتي القصف الجوي والمدفعي غداة معارك عنيفة دارت بين الجيش اليمني وجماعة "أنصار الله" في جبهتي المَشجح والكَسارة غربي مأرب، أسفرت عن مقتل أكثر من 40 مسلحاً من الجماعة بينهم قيادات ميدانية، وإصابة آخرين، وفقاً لما أعلنته وزارة الدفاع اليمنية.

وتشهد محافظة مأرب، للشهر الرابع على التوالي، معارك محتدمة بين الجيش اليمني وجماعة "أنصار الله"، إثر إطلاق الأخيرة حملة عسكرية للسيطرة على آخر معاقل الحكومة المعترف بها دولياً شمالي البلاد، مركز المحافظة مدينة مأرب، التي تضم مقر وزارة الدفاع وقيادة الجيش اليمني، إضافة إلى حقول ومصفاة صَافِر النفطية، وتمثل السيطرة عليها أهمية سياسية وعسكرية واقتصادية كبيرة في الصراع في اليمن.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала