مسؤول إسرائيلي يطالب بينيت بإلغاء اتفاق مع الإمارات لـ"أضراره البيئية"

© REUTERS / TOM BRENNERوزير الخارجية البحريني عبد اللطيف الزياني مع وزير الخارجية الإماراتي عبد الله بن زايد مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو خلال التوقيع على اتفاق السلام في البيت الأبيض
وزير الخارجية البحريني عبد اللطيف الزياني مع وزير الخارجية الإماراتي عبد الله بن زايد مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو خلال التوقيع على اتفاق السلام في البيت الأبيض - سبوتنيك عربي, 1920, 26.09.2021
تابعنا عبرTelegram
أفادت وسائل إعلام عبرية، مساء اليوم الأحد، بأن هناك مطالب إسرائيلية كثيرة ومختلفة تنادي بضرورة وقف اتفاق مع الإمارات من الممكن أن يتسبب في آثار بيئية سلبية.
وذكر الموقع الإلكتروني مفزاك لايف، اليوم الأحد، أن رئيس بلدية إيلات، إيلي لانكري، طالب رئيس الوزراء الإسرائيلي، نفتالي بينيت، بإلغاء الاتفاقية التي وقعتها الحكومة الإسرائيلية مع الإمارات، الخاصة بنقل نفط الخليج بواسطة السفن إلى ميناء إيلات على البحر الأحمر.
وناشد إيلي لانكري، نفتالي بينيت، إلغاء تلك الاتفاقية، كونها تضر بالشعاب المرجانية في البحر الأحمر، إذ من المفترض مرور النفط الإماراتي إلى ميناء إيلات ومنه إلى ميناء عسقلان على البحر المتوسط، عبر خط أنابيب يمر عبر الأراضي الإسرائيلية، ليتم شحنه بعد ذلك إلى أوروبا.
علم الإمارات و علم أبو ظبي، أغسطس 2020 - سبوتنيك عربي, 1920, 02.09.2021
تفاصيل أكبر صفقة بين إسرائيل والإمارات بعد التطبيع
وأوضح رئيس بلدية إيلات أن خليج إيلات ليس له بديل، والشعاب المرجانية ليس لها بديل، فضلا عن أن سكان مدينة إيلات نفسها ليس لديهم مصدر رزق آخر، مطالبا الحكومة الإسرائيلية بحماية السكان والحيوانات والبيئة والنباتات في وقت واحد.
وتظاهر، مساء أمس السبت، العشرات من المنظمات البيئية ضد الاتفاقية التي وقعتها الحكومة الإسرائيلية مع الإمارات، والخاصة بنقل نفط الخليج بواسطة السفن إلى ميناء إيلات على البحر الأحمر.
وعزت هيئة البث الإسرائيلية كان، سبب تظاهر جمعيات حماية البيئة الإسرائيلية ضد الاتفاق مع الإمارات، إلى أن عمليات نقل النفط ستدمر الشعاب المرجانية في البحر الأحمر، حيث طالب المتظاهرون وزراء الحكومة في بلادهم بالتصويت ضد أي اتفاقات مماثلة مع الإمارات.
يشار إلى أن وزارة حماية البيئة الإسرائيلية قد أرجأت في شهر يوليو/تموز الماضي، تنفيذ اتفاق لنقل النفط من الإمارات إلى إسرائيل، ما من شأنه تجميد المشروع الذي أثار غضب جمعيات إسرائيلية مدافعة عن البيئة.
ووقعت الإمارات والبحرين اتفاقي سلام مع إسرائيل، في الخامس عشر من سبتمبر/أيلول 2020.
يمكنكم متابعة المزيد من أخبار إسرائيل الآن عبر سبوتنيك.
© Sputnik / Mohamed Hassanالأنشطة الاقتصادية بين الإمارات وإسرائيل بعد اتفاق السلام
الأنشطة الاقتصادية بين الإمارات وإسرائيل بعد اتفاق السلام - سبوتنيك عربي, 1920, 23.11.2021
الأنشطة الاقتصادية بين الإمارات وإسرائيل بعد اتفاق السلام
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала