زعيم "طالبان" المختفي يوجه رسالة للعالم ويشيد ببناء "جيش إسلامي واستخبارات قوية"

© AFP 2022 / Bulent Kilicمدير التربية البدنية والرياضة بحركة "طالبان بشير أحمد رستمزاي يزور صالة رياضية في كابول، أفغانستان 14 سبتمبر 2021
مدير التربية البدنية والرياضة بحركة طالبان بشير أحمد رستمزاي يزور صالة رياضية في كابول، أفغانستان 14 سبتمبر 2021 - سبوتنيك عربي, 1920, 29.04.2022
تابعنا عبرTelegram
وجه القائد الأعلى لأفغانستان، هبة الله أخوند زاده، رسالة مكتوبة قبيل عطلة عيد الفطر إلى المجتمع الدولي، مطالبا دول العالم فيها بالاعتراف بحكومة "طالبان".
ولم تعترف أي دولة رسميا بالنظام الذي أسسته "طالبان" (منظمة تخضع لعقوبات الأمم المتحدة بسس النشاط الإرهابي) بعدما استولت على السلطة في أغسطس/ آب وأعادت فرض حكم إسلامي متشدد يستبعد النساء بشكل متزايد عن الحياة العامة.
لقاء وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف ونظيره الأمريكي أنتوني بلينكين في ستوكهولم، السويد 2 ديسمبر 2021 - سبوتنيك عربي, 1920, 28.04.2022
بلينكين: انخفاض مستوى العنف في أفغانستان منذ وصول طالبان إلى السلطة

وقال هبة الله في رسالته "لأفغانستان دورها في السلم والاستقرار العالمي. بناء على هذه الحاجة، يتعيّن على العالم الاعتراف بإمارة أفغانستان الإسلامية"، وفقا لوكالة "فرانس برس".

ولم يتطرق أخوند زاده إلى المسائل العالقة التي تثير التوتر مع المجتمع الدولي، بما في ذلك إعادة فتح المدارس الثانوية أمام الفتيات، وبدلا من ذلك، قال إن الاعتراف يجب أن يأتي أولا "ليكون بإمكاننا التعامل مع مشكلاتنا رسميا وضمن الأعراف والمبادئ الدبلوماسية".
الرئيس الأمريكي السابق، دونالد ترامب - سبوتنيك عربي, 1920, 30.08.2021
ترامب يكشف ما دار بينه وبين زعيم "طالبان"... "وجه سؤالا مخيفا"
ولم يتطرق القائد الذي لم يظهر إلى العلن منذ سنوات ويعيش في عزلة في قندهار التي تعد معقل "طالبان" الروحي، إلى مسألة انعدام الأمن، لكنه شدد على أن أفغانستان نجحت في بناء "جيش إسلامي ووطني قوي" إضافة إلى "منظمة استخباراتية قوية".
وتأتي رسالته في وقت هزّت البلاد سلسلة انفجارات تبنّى تنظيم "داعش" (الإرهابي المحظور في روسيا ودول عديدة) بعضها واستهدفت أقلية الهزارة الشيعية.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала