قمة السيسي وأمير قطر… هذه الملفات على طاولة اللقاء وتوقيع اتفاقيات على هامش الزيارة

© AFP 2022 / -الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي يستقبل أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني في مطار شرم الشيخ
الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي يستقبل أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني في مطار شرم الشيخ - سبوتنيك عربي, 1920, 24.06.2022
تابعنا عبرTelegram
يجري أمير قطر الشيخ تميم بن حمد، زيارة إلى القاهرة هي الأولى منذ سنوات، بعد أيام من قمة ولي العهد السعودي محمد بن سلمان مع الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي.
القمة المرتقبة تأتي في إطار الحراك العربي واللقاءات المتعددة في العواصم العربية، قبيل اللقاء الذي يشارك فيه الرئيس الأمريكي جو بايدن منتصف يوليو/ تموز المقبل في السعودية.
أمير قطر، الشيخ تميم بن حمد آل ثاني - سبوتنيك عربي, 1920, 24.06.2022
الديوان الأميري القطري يعلن توجه أمير البلاد إلى مصر في زيارة رسمية
تتناول القمة العديد من الملفات بحسب مصادر قطرية مطلعة لـ"سبوتنيك"، إذ تناقش ملف إيران والتخوفات العربية تجاهها، إضافة إلى الملفات العالقة بين البلدين والترتيبات الثنائية، وملف الاستثمار، وكذلك ملف عودة مكتب "الجزيرة" للقاهرة.
وبحسب المصادر، فإن العديد من الاتفاقيات توقع على هامش الزيارة التي جرى الترتيب لها منذ فترة، كما تواصل مجلس الأعمال المصري- القطري الفترة الماضية، إضافة لترتيبات بين بعض الوزارات جرت من أجل توقيع الاتفاقيات على هامش الزيارة.
وارتفعت قيمة الاستثمارات القطرية في مصر خلال الربع الأول من العام المالي الجاري (2021-2022) بنسبة 4.2 في المئة مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي.
وبحسب بيانات الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، بلغت قيمة الاستثمارات القطرية في مصر في الربع الأول من العام المالي الجاري 121.8 مليون دولار مقابل 116.9 مليون دولار خلال الفترة نفسها من العام المالي الماضي.

في الإطار، قال مساعد وزير الخارجية المصري سفير مصر السابق في قطر، إن الزيارة جاءت في إطار المصالحة التي جرت في قمة العلا 1 يناير/ كانون الثاني 2021، وأنها جاءت متوقعة، إذ أنه من الطبيعي أن تبدأ اللقاءات على مستوى الوزراء، ومن ثم القادة.

وأضاف في حديثه لـ"سبوتنيك"، أن الزيارة أمير قطر لمصر تكتسب أهمية لبعدين أساسيين، يرتبط الأول بالحراك العربي في المنطقة حاليا، بشأن الترتيبات الجديدة التي بدأت أكثر من عامين، وأخيرا ما ترتب على الوضع في أوكرانيا.
وأشار إلى أن القمة التي يشارك فيها بايدن مع قادة دول مجلس التعاون ومصر والأردن والعراق، تطرح العديد من الملفات، الأمر الذي يستوجب التنسيق بين القادة العرب قبيل القمة.
وبحسب مرسي، فإن البعد الثاني يرتبط بالبعد بالعلاقات الثنائية، خاصة الجانب الاقتصادي، وتعزيز التبادل التجاري، في ظل توقعات بزيادة الاستثمارات، وتحسين الأجواء، وتسوية ما تبقى من الملفات العالقة بين البلدين.
وتعد هذه الزيارة، هي الأولى لأمير قطر إلى مصر منذ 7 سنوات عقب زيارته الأخيرة عام 2015، لمدينة شرم الشيخ للمشاركة في القمة العربية التي عقدت هناك.
وبالأمس، قال علي بن أحمد الكواري وزير المال في دولة قطر: "خلال منتدى قطر الاقتصادي، إن قطر تعتبر مستثمرًا رئيسيًا بمصر في جميع القطاعات، وسوف تستمر استثماراتنا في مصر كما استمرت روابطنا التاريخية".
جاء ذلك خلال لقائه مع الدكتور محمد معيط وزير المال، على هامش مشاركتهما في منتدى قطر الاقتصادي، الذي عقد قبل يومين في الدوحة تحت شعار: "تحقيق المساواة في التعافي الاقتصادي العالمي"، حسب أموال الغد.
من ناحيته قال الدكتور علي الهيل المحلل السياسي القطري، إن زيارة أمير قطر للقاهرة هي نوعية واستراتيجية تأتي وسط ظروف إقليمية ودولية بالغة الخطورة.
وأضاف في حديثه لـ"سبوتنيك"، أن قطر ضخت نحو 5 مليارات دولار استثمارات في مصر، وأن هذه الاستثمارات تأتي في ظل أوضاع اقتصادية عالمية صعبة.
وأوضح أن زيارة أمير قطر تهدف لطمئنة مصر بشأن المخاوف المرتبطة بملف إيران، خاصة أن طهران لديها تحالفات مع العراق ولبنان واليمن، وأنها تحالفات مشروعة…حسب رأيه.
ولفت إلى أن الزيارة جاءت في توقيت يمر فيها العالم بمنعطف كبير، وتطور خطير خاصة أن الولايات المتحدة الأمريكية تسعى لتكوين تحالف إسرائيلي- عربي ضد إيران، وأن قطر ترى أنه لا يمكن لإسرائيل أن تكون ضمن أي جبهة عربية ضد إيران.
وسجلت قيمة الواردات المصرية من قطر 40.3 مليون دولار خلال عام 2021، مقابل 25 مليون دولار خلال عام 2020 بنسبة ارتفاع قدرها 61.1%، وفقا للبيان.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала