الجيش اليمني يعلن مقتل جندي إثر "خرق الحوثيين الهدنة الأممية"

© AP Photo / Yemen's Defense Ministryجنود من الجيش اليمني يطلقون صواريخ
جنود من الجيش اليمني يطلقون صواريخ - سبوتنيك عربي, 1920, 26.06.2022
تابعنا عبرTelegram
أعلن الجيش اليمني التابع للحكومة المعترف بها دولياً، اليوم الأحد، مقتل أحد جنوده وإصابة آخرين بنيران جماعة "أنصار الله"، في ظل هدنة الأمم المتحدة السارية في اليمن حتى مطلع آب/أغسطس المقبل.
القاهرة – سبوتنيك. وقال المركز الإعلامي للقوات المسلحة اليمنية عبر "تويتر"، إن الحوثيين "ارتكبوا 67 خرقاً للهدنة الأممية، يوم أمس السبت، في مختلف جبهات القتال بمحافظات الحديدة وتعز والضالع وحجة ومأرب".
وأضاف المركز أن "في مقدمة الخروقات عملية هجومية شنّها الحوثيون على مواقع عسكرية في جبهة المخدرة غرب محافظة مأرب، وأخرى على مواقع شمال غربي مأرب"، مؤكداً "تمكن الجيش الوطني مسنوداً بالمقاومة الشعبية، من كسر العمليتين".
وذكرت تغريدة المركز أن "بقيّة الخروقات تنوّعت بين استهداف مواقع الجيش في مختلف جبهات القتال، بالمدفعية والعيارات المتنوعة والقناصة والطائرات المُسيّرة المفخخة، ونتج عنها مقتل أحد أفراد الجيش وجرح اثنين آخرين".
ووفقاً لإعلام الجيش اليمني، "ضاعف الحوثيون نشر الطيران الاستطلاعي المُسيّر في مختلف الجبهات، وعمليات حفر خنادق طويلة في محاولة للإحاطة بمواقع عسكرية مهمة وبالأخص غرب وجنوب مأرب".
في المقابل، أعلنت جماعة "أنصار الله"، عبر تلفزيون "المسيرة" الناطق باسمها، رصد 62 خرقاً للتحالف العربي والقوات اليمنية، مضيفة أن "بين الخروقات تحليق طائرات تجسسية وقصف مدفعي واستهداف بالأعيرة النارية المختلفة".
وفي الثاني من يونيو/ حزيران الجاري، أعلن المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن هانس غروندبرغ، موافقة أطراف النزاع في اليمن على مقترح أممي لتمديد الهدنة السارية في البلد العربي، شهرين إضافيين تنتهي مطلع أغسطس المقبل، وفق بنود الاتفاقية الأصلية التي دخلت حيز التنفيذ في الثاني من أبريل/ نيسان الماضي.
جنود تابعون لجماعة أنصار الله الحوثيين في اليمن - سبوتنيك عربي, 1920, 26.06.2022
"أنصار الله" تتهم التحالف والحكومة اليمنية بـ"المماطلة" في تنفيذ أكبر صفقة تبادل أسرى
وتتضمن هدنة الأمم المتحدة في اليمن، إيقاف العمليات العسكرية الهجومية برا وبحرا وجوا داخل اليمن وعبر حدوده، وتيسير دخول 18 سفينة تحمل الوقود إلى موانئ الحديدة غربي اليمن.
كما تتضمن الهدنة الأممية السماح برحلتين جويتين من وإلى مطار صنعاء الدولي أسبوعيا، وعقد اجتماع بين الأطراف للاتفاق على فتح الطرق في تعز وغيرها من المحافظات لتحسين حرية حركة الأفراد داخل اليمن.
ويشهد اليمن منذ أكثر من 7 أعوام معارك عنيفة بين جماعة "أنصار الله" وقوى متحالفة معها من جهة، والجيش اليمني التابع للحكومة المعترف بها دولياً مدعوماً بتحالف عسكري عربي، تقوده السعودية من جهة أخرى لاستعادة مناطق شاسعة سيطرت عليها الجماعة بينها العاصمة صنعاء أواخر 2014.
وأودى الصراع الدائر في اليمن منذ اندلاعه بحياة 377 ألف شخص، 40 % منهم سقطوا بشكل مباشر، حسب تقرير للأمم المتحدة في نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала