18:22 GMT12 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    أخبار 75 عاما على النصر العظيم
    انسخ الرابط
    0 40
    تابعنا عبر

    عُثر في مدينة بولندية على رسالة من عام 1941.

    وذكرت قناة "زفيزدا" نقلا عن صحيفة "ديلي ميل"، أن عمالا عثروا على رسالة موضوعة في قنينة أثناء قيامهم بأعمال الترميم في محطة القطارات في مدينة نوفي سكالميجيتسي في وسط بولندا. وكتبها في 15 مارس/آذار 1941 اثنان من أبناء مدينة كاليش المجاورة هما يان كاراليفسكي الذي ولد في عام 1902، وفلاديسلاف سوبانسكي (من مواليد عام 1900). واستعبدهما النازيون بعدما احتلت ألمانيا بولندا في عام 1939.

    وأنشأ المحتلون النازيون في مدينة نوفي سكالميجيتسي مخيما للبولندين الذين أجبروهم على العمل.

    وتحتوي الرسالة على مناشدة إلى الأجيال القادمة يستحلفها فيها صاحبا الرسالة ألا ينسوا الفظائع التي اقترفها أتباع زعيم ألمانيا النازية هتلر. وجاء في الرسالة "سوف يتذكر مَن يعثر على الرسالة حرب هتلر على البشرية".

    الاعتقالات والإعدامات

    وحددت ألمانيا النازية موقفها من سكان بولندا في بداية عام 1940 حيث رأى زعيمها أدولف هتلر أنه من الضروري أن يتم إعدام "العناصر القيادية" البولندية حسب توجيهات فوهرر الرايخ الثالث لحاكم بولندا المحتلة هانس فرانك. وأعلن حاكم بولندا المحتلة عن أسماء الأشخاص الواجب حبسهم وإعدامهم في 2 مارس/آذار 1940. ومن أجل إفساح المجال أمام المعتقلين الجدد في السجون أمر فرانك بإعدام المجرمين العاديين. وقتل المحتلون بموجب خطة حاكم بولندا المحتلة، قبل نهاية الصيف حوالي 3000 من "العناصر السياسية الخطرة" ونفس العدد تقريبا من المجرمين المحكوم عليهم بالسجن.

    انظر أيضا:

    لأول مرة... نشر وثيقة المخابرات السوفيتية عن انتحار هتلر.. صورة
    مؤرخ يتحدث عن البلد الذي كان هتلر يفضل سقوط برلين على خسارته
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook