22:44 GMT13 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    75 عاما على النصر العظيم
    انسخ الرابط
    0 30
    تابعنا عبر

    نشرت وزارة الدفاع الروسية، مواد أرشيفية بمناسبة اليوم العالمي للمرأة، تحكي قصص أبرز بطلات الحرب العالمية الثانية (الحرب الوطنية العظمى).

    وقالت الدفاع الروسية عبر موقعها الرسمي، "وقفت الجنديات الروسيات، إلى جانب الرجال، للدفاع عن الوطن الأم، خلال الحرب الوطنية العظمى. ومنحت حوالي 150 ألف جندية جوائز وميداليات حكومية في الاتحاد السوفيتي، لشجاعتهن وأعمالهن البطولية وتحملهن جميع مصاعب الحياة في الجيش والخطوط الأمامية".

    وتقدم وثيقة الدفاع أمثلة على بطولة النساء في الحرب الوطنية العظمى 1941-1945 اللواتي تميزن بمهنيتهن وبسالتهن.

    ماريونيلا كاراليوفا

    وتطوعت كاراليوفا للانضمام للجبهة عام 1942، رغم أنه كان لديها ابنا صغيرا في ذلك الوقت. وأرادت كاراليوفا الانتقام لمقتل زوجها ولموطنها كييف. وقدمت البطلة المساعدة للجرحى، بينهم 50 من الجنود والقادة المصابين بجروح خطيرة.

    بطلة الحرب الوطنية العظمى ماريونيلا كاراليوفا
    بطلة الحرب الوطنية العظمى ماريونيلا كاراليوفا

    وشنت كاراليوفا هجوما أخيرا في مسيرتها العسكرية مع مجموعة من المقاتلين في 23 نوفمبر/تشرين الثاني، حيث اقتحموا خنادق العدو مستخدمين قنابلا يدوية، وقضوا على 15 جندي وضابط. وأصيبت كاراليوفا بجرح مميت، خلال الهجوم وحصل ولدها على الميداليات عقب استشهاد أمه.

    ليليا ليتفياك

    ودمرت الطيارة المقاتلة ليتفياك، القوات الجوية الألمانية الشهيرة لوفتفافه. وأدت البطلة 140 طلعة جوية دمرت خلالها 4 طائرات معادية بالإضافة إلى بالون مراقب. وحسب بيانات فوج الطيران المقاتل التابع للحرس 73، لم تعد ليتفياك في 1 أغسطس/آب 1943 ، إلى الفوج بعد المهمة القتالية. ومنحت ليتفياك لقب بطل الاتحاد السوفيتي عام 1990.

    الطيارة ليليا ليتفياك
    الطيارة ليليا ليتفياك

    وأشارت وزارة الدفاع إلى أن نشر وثائق فترة الحرب الوطنية العظمى يتم في إطار أنشطة الإدارة العسكرية الهادفة إلى حماية التراث التاريخي، ومكافحة تزوير التاريخ ومحاولات مراجعة نتائج الحرب العالمية الثانية.

    انظر أيضا:

    الجيش الأحمر يطرد شبح الموت من برلين
    عملية باهرة... الجيش الأحمر يفي بالتزاماته تجاه الحلفاء
    من الدفاع إلى الهجوم: أكبر معركة دبابات تضع زمام المبادرة في يد الجيش الأحمر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook