03:07 GMT13 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    توقعت وزارة الخارجية المصرية، عودة حركة الطيران مع روسيا قريباً بعد أن تجاوبت القاهرة مع الطلبات الأمنية الروسية الخاصة بتأمين المطارات، كما نفت وجود أي وساطة دولية لاستعادة العلاقات الطبيعية مع تركيا.

    القاهرة — سبوتنيك
    في مداخلة تلفزيونية مع فضائية "سي بي سي اكسترا" المصرية الخاصة مساء الأحد، قال الناطق باسم وزارة الخارجية أحمد أبو زيد "لقد تجاوبنا مع المطالب الأمنية (لروسيا) وأعتقد أننا على مقربة من استئناف الرحلات".
    وتابع "ولكن القرار يبقى بيد الجانب الروسي".
    وقررت روسيا وبريطانيا وعدة دول أخرى تعليق رحلاتها الجوية مع مصر في نهاية العام الماضي بعد أن انفجرت طائرة روسية بعد دقائق من إقلاعها من مطار شرم الشيخ في حادث أسفر عن مقتل العشرات.
    وأعلن تنظيم "داعش" مسؤوليته عن التفجير، بينما يواصل تنظيم "ولاية سيناء" التابع له عملياته ضد عناصر الجيش والشرطة في شمال شبه جزيرة سيناء.
    من جهة أخرى، نفى أبو زيد وجود أي محاولة للوساطة بين مصر وتركيا اللتين توترت علاقاتهما منذ عزل الرئيس الأسبق محمد مرسي القيادي في جماعة "الإخوان المسلمين" عام 2013.
    وتعتبر تركيا البيان العسكري الذي تلاه وزير الدفاع المصري حينها عبد الفتاح السيسي بإزاحة مرسي عن السلطة وبدء مرحلة انتقالية، "انقلاباً عسكرياً"، وهو ما تنفيه القاهرة بشدة.
    وقال أبو زيد، خلال التصريحات التلفزيونية، "تطوير الوضع الحالي بين مصر وتركيا يجب أن يكون على أسس سليمة أهمها احترام إرادة الشعب المصري". وانتقد أبو زيد الهجوم المتكرر الذي يشنه مسؤولون أتراك على مصر.
    وتتهم القاهرة، أنقرة بدعم جماعة "الإخوان المسلمين" التي تحظر السلطات المصرية نشاطها وتضعها على لائحة التنظيمات الإرهابية.


    وتشترط مصر أن تتوقف تركيا عن استضافة مطلوبين من جماعة "الإخوان المسلمين"، ووقف الهجوم على الحكومة المصرية ووصف ما جرى عام 2013  بـ"الانقلاب العسكري".
    من ناحية أخرى، اعتبر أبو زيد أن إعلان جماعة أنصار الله (الحوثيون) في اليمن تشكيل مجلس رئاسي محاولة لـ"اختطاف المفاوضات والعودة إلى الوراء".
    وأضاف "إعلان المجلس الرئاسي للحوثيين في اليمن أصابنا بحالة من الإحباط وكانت له تأثيرات خطيرة على الأرض".
    وفي مطلع الشهر الجاري أعلن الحوثيون وحزب "المؤتمر الشعبي العام" تشكيل مجلس رئاسي بصلاحيات تنفيذية وعسكرية وسياسية واسعة.
    وأثار هذا الإعلان غضب الحكومة اليمنية التي تدعمها السعودية، وأدانه مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى اليمن إسماعيل ولد الشيخ أحمد الذي يرعى المحادثات بين الحكومة اليمنية والحوثيين التي بدأت في الكويت أيار/ مايو الماضي وينتظر أن تستأنف في وقت لاحق في بلد آخر.
      وتطرق الناطق باسم الخارجية المصرية، إلى القضية الفلسطينية، وشدد على أن الارتباط المصري بالقضية الفلسطينية "تاريخي" ويرتبط بالأمن القومي العربي، مشيرا إلى أن اتصالات وزير الخارجية سامح شكري بالطرفين الفلسطيني والإسرائيلي تهدف إلى استئناف المفاوضات المتوقفة.
    وحول التطورات على الساحة الليبية، أكد أبو زيد أن الإرهاب هو المستفيد الأول من بقاء الوضع على ما هو عليه في ليبيا.

    انظر أيضا:

    جنوب السودان... أسباب امتناع مصر عن التصويت لنشر قوات حماية إقليمية
    بالصور... روسيا تهزم مصر أسرع هزيمة فى التاريخ
    "داعش" يتكبد خسائر في سوريا والعراق وليبيا ويحاول اثبات وجوده في مصر
    الكلمات الدلالية:
    مصر, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook