12:52 GMT21 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    11108
    تابعنا عبر

    نشرت صحيفة التايمز البريطاينة، تقريرا عن سفر العاهل السعودي، الملك سلمان بن عبد العزيز، إلى المغرب، لقضاء إجازة خاصة في مدينة طنجة رغم الأزمة المستمرة مع قطر.

    ورأى، مراسل شؤون الشرق الأوسط، ريتشارد سبانسر، في تقريره، أن العاهل السعودي اختار المغرب لقضاء رحلته هذا الصيف لأنه لم يكن مرتاحا عام 2015 في رحلته إلى شواطئ فرنسا، إذ تمكن مصورون من التقاط صور لبعض مرافقيه على الشاطئ، وأكد أن المرافقين للملك سلمان حجزوا 924 غرفة فندق في أنحاء المدينة، ويستعملون 450 سيارة مخصصة لهم.

    وتحت عنوان "حكاية قصرين وعاهلين يتنافسان على النفوذ، وكل واحد منهما له أسلوبه وطريقته"، أوضح، سبانسر، أن الملك السعودي، البالغ من العمر 81 عاما، يقيم قريبا من شواطئ طنجة، وعلى بعد 160 كيلومترا يقع منتجع أمير قطر، تميم بن حمد آل ثاني، البالغ من العمر 37 عاما، مضيفاً أن قصر الملك سلمان فيه حركة دؤوبة منذ وصوله الاثنين الماضي لقضاء شهر كامل، كما أكد أنه وصل معه نحو ألف شخص.

    وأضاف الكاتب البريطاني، أن إقامة أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، في مدينة إفران المغربية في جبال الأطلس، تبدو هادئة تماما، لأنه لم يسافر إليها كما اعتاد كل عام، نظرا لمقاطعة دول الجوار بقيادة السعودية.

    وأشار، مراسل شؤون الشرق الأوسط، إلى أن المغرب الدولة المستضيفة لأمراء وملوك الخليج في رحلات الاستجمام والراحة اتخذت موقفا محايداً تماماً من النزاع، مؤكداً أن بعض المحليين يعتقدوا أن المغرب يقوم بدور الوسيط بين قطر وجيرانها.

    انظر أيضا:

    تفاصيل جديدة حول عطلة العاهل السعودي بمدينة طنجة
    8 معلومات عن منتجع الملك سلمان الخاص بالمغرب
    بعد أن كلفه بإدارة شؤون السعودية...بن سلمان يقبل قدم والده خلال وداعه (فيديو)
    الكلمات الدلالية:
    تميم بن حمد آل ثاني, سلمان بن عبد العزيز آل سعود, أخبار العالم, أخبار العالم العربي, أخبار السعودية, مقاطعة قطر, حصار قطر, أفضل شواطئ, إجازة الملك سلمان الخاصة, الأزمة القطرية الخليجية, الحكومة القطرية, الحكومة السعودية, المغرب, قطر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook