05:46 GMT13 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    الهدنة الإنسانية في الغوطة الشرقية (71)
    0 01
    تابعنا عبر

    قال المتحدث باسم مركز المصالحة الروسي في سوريا، اللواء فلاديمير زولوتوخين، اليوم الجمعة 2 مارس/ آذار، إن المسلحين في الغوطة الشرقية قصفوا الممر الآمن لخروج المدنيين.

    ريف دمشق- سبوتنيك. وأوضح اللواء زولوتوخين المتحدث باسم مركز المصالحة، التابع لوزارة الدفاع الروسية، أن المسلحين استهدفوا بقذائف الهاون الممر الآمن، مشيرا إلى أنه يتم التأكد مما إذا كان هناك ضحايا.

    وذكر أنه يتلقى معلومات حول الوضع الصعب في الغوطة الشرقية ووجود نقص في الأغذية والدواء وكذلك مضايقات المسلحين.

    كما أشار زولوتوخين إلى تمكن طفلين من مغادرة الغوطة الشرقية عشية أمس، عبر الممر الإنساني، وأن أفراد الجيش السوري تمكنوا من حمايتهم واستقبالهم.

    وأضاف "أفراد الجيش السوري المناوبين عند نقطة العبور، رصدوا تحركات الطفلين مسبقا ولذلك تمكنوا من تنظيم استقبالهم وحمايتهم، نظرا لأن المسلحين فتحوا النار عليهما من أسلحة خفيفة. وهما الآن يتلقيان العلاج من الأطباء والأخصائيين النفسيين".

    ولفت المتحدث إلى أن "مسلحي "جيش الإسلام" قصفوا من بلدة دوما، الممر الإنساني بقذائف الهاون مرتين، ويجري التحقق من وجود مصابين، مشيرا إلى أن "القصف كان بهدف منع خروج المدنيين الراغبين في مغادرة الغوطة الشرقية".

    الموضوع:
    الهدنة الإنسانية في الغوطة الشرقية (71)

    انظر أيضا:

    كوساتشوف: الاتهامات الأمريكية لروسيا حول الغوطة الشرقية هي جزء من حرب إعلامية
    زاخاروفا: العملية في الغوطة الشرقية ضرورية ولا مفر منها
    مركز المصالحة الروسي: بدء الهدنة الإنسانية الرابعة في الغوطة
    مصدر عسكري: الجماعات الإرهابية في الغوطة تخطط لمسرحية "الأسلحة الكيميائية"
    سكان الغوطة الشرقية يقتلون 3 مسلحين ردا على إعدام 4 مدنيين
    الكلمات الدلالية:
    أخبار معركة الغوطة الشرقية, أخبار سوريا, خرق هدنة الغوطة, مركز المصالحة الروسي, جيش الإسلام, الجيش السوري, اللواء فلاديمير زولوتوخين, الغوطة الشرقية, سوريا, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook