15:40 21 يوليو/ تموز 2018
مباشر
    الجيش الليبي

    الوطنية لحقوق الإنسان في ليبيا تطالب "الوفاق" بتوضيح مصير المدعي العام

    © AFP 2018 /
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0

    أدانت اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان في ليبيا واقعة اختطاف المدعي العام العسكري بحكومة الوفاق الوطني اللواء مسعود أرحومة، صباح الخميس الماضي 15 مارس/آذار 2018 من قبل مسلحين مجهولين من أمام بيته بمنطقة صلاح الدين جنوب غربي طرابلس خاصة وأن مصيره ما زال غامضا حتى الآن.

    وأكدت المنظمة في بيان حصلت "سبوتنيك" على نسخة منه أن هذا المؤشر "خطير" لعدم احترام الأجهزة القضائية بالعاصمة طرابلس، قائلة "بما أن المدعي العام العسكري هو الأمين علي الدعوة الجنائية في المؤسسة العسكرية، فوقوع هذه الجريمة بحقه وفي العاصمة، يدل دلالة قطعية وبما لا يدع مجالا للشك على أن الحالة والأوضاع الأمنية بمدينة طرابلس سيئة للغاية نتيجة لتصاعد مؤشرات الاختطاف والاعتقال التعسفي وغير القانوني والإخفاء القسري، وعدم تحرك المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني والسلطات والأجهزة الأمنية من أجل إيقاف هذه الظاهرة التي باتت تمثل هاجسا ومخاوف أمنية كبيرة لدي المواطنين في العاصمة طرابلس".

    وطالبت اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان في ليبيا، المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني بسرعة العمل على كشف مصير المدعي العام للمحكمة العسكرية والعمل كذلك على إطلاق سراحه وملاحقة الجناة وتقديمهم للعدالة ومحاسبتهم.

    انظر أيضا:

    محاولة لاغتيال عبد الرحمن السويحلي في ليبيا
    ليبيا ترحل 103 مهاجرا غير شرعي خلال الشهر الجاري
    حفتر يمهل الأفارقة "المرتزقة" 9 أيام لمغادرة جنوب ليبيا
    الكلمات الدلالية:
    المدعي العام, الجيش الليبي, حقوق الإنسان, ليبيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik