16:47 24 أبريل/ نيسان 2018
مباشر
    ترامب

    تسريب كواليس الاجتماع المتوتر...ترامب يوجه "كلمة قاسية" إلى عاهل خليجي

    © REUTERS / CARLOS BARRIA
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    396

    اشتد غضب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، حينما أخبره كبار ضباطه العسكريين وفريق الأمن القومي، بأن انسحاب القوات الأمريكية من سوريا سيكون أمرا غير حكيم، بحسب مصادر مطلعة على تفاصيل الاجتماع الذي جرى الثلاثاء الماضي.

    وقدم المسؤولون العسكريون رأيا شبه إجماعي بأن انسحاب القوات الأمريكية من سوريا الآن سيكون خطأ، وهو موقف يصطدم مع رأي ترامب المعلن. ورفض البيت الأبيض التعليق على أجواء الاجتماع، وفقا لشبكة "سي إن إن" الأمريكية.

    وخلال الاجتماع، أعرب الجنرال جوزيف دانفورد، رئيس هيئة الأركان المشتركة، عن قلقه من الانسحاب، إذ سيوفر ذلك فرصة لصالح روسيا وتركيا وإيران لدفع مصالحها الخاصة في البلاد.

    وذكرت الشبكة أن هذا السيناريو يتكرر منذ أن تولى ترامب منصبه، فقد تصادم مرات عدة مع المستشارين بشأن الصفقة النووية الإيرانية، واستراتيجية أفغانستان، والتعريفات الجمركية، خصوصا عندما يشعر بأنه وعوده الانتخابية لا تنفذ، ولذلك اختار فريقا جديدا للأمن القومي، كي يتفقوا من حيث المبدأ مع معتقداته الأساسية.

    ولكن حتى أن أحد هؤلاء المستشارين الجدد، مدير وكالة الاستخبارات المركزية مايك بومبيو، الذي عينه ترامب وزيرا للخارجية، أخبره بأن الانسحاب الفوري من سوريا سيكون خطأ.

    وعبر ترامب خلال الاجتماع الذي شابه جو من التوتر، عن امتعاضه من حجم الأموال الأمريكية، التي تنفق في المنطقة ولا تعود بالمنفعة على الولايات المتحدة، بحسب ما قاله مسؤولون كبار في الإدارة للشبكة الأمريكية، وتساءل عن سبب عدم تدخل دول أخرى في المنطقة، لا سيما البلدان الغنية في الخليج.

    وقال أحد الأشخاص المطلعين على الاجتماع إن الحضور أجمعوا على أن الانسحاب الفوري وقطع الأموال عن مشروعات حيوية مثل المياه والطاقة وإعادة بناء الطرق يمكن أن يؤثر في مستقبل سوريا، وقد يؤدي إلى عودة "داعش".

    وأبدى استياءه من السعودية والإمارات بوجه الخصوص، بسبب عدم تقديم موارد كافية لمحاربة تنظيم "داعش" في سوريا. وتباهى ترامب بأن "الملوك الأغنياء لهذه الدول سيضطرون إلى التخلي عن طائراتهم الخاصة ونمط حياتهم الفخم إذ انسحبت أمريكا من المنطقة"، بحسب التقرير.

    وكشف مسؤول لـ"CNN" أن ترامب أجرى محادثة هاتفية مع عاهل دولة خليجية وقال له: "إنكم من دوننا ما كنتم لتستمروا في مواقعكم مدة أسبوعين، ولكنتم انتقلتم إلى رحلات تجارية عادية بدل طائراتكم الخاصة".

    وكشف ترامب خلال الاجتماع، عن تفاؤله بأن دول الخليج ستدفع مزيدا من الأموال لنجاح جهود إرساء الاستقرار في سوريا، بما في ذلك 4 مليارات دولار من السعودية، فيما أشارت مصادر "CNN" إلى أن أسباب الثقة التي كان يتحدث بها الرئيس الأمريكي لم تكن واضحة.

    وكان ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان قال في حوار مع مجلة "تايم" الأمريكية: "أود فقط أن أذكر الأمريكيين؛ إذا لم يكن الأمر متعلقا بالملكية المطلقة، لما كانت الولايات المتحدة الأمريكية موجودة في الوقت الحالي"، مضيفا: "استقلال أمريكا جاء بمساعدة من الملكية المطلقة للمملكة الفرنسية منذ 300 عام، ولولا هذا الدعم، لكانت أمريكا دولة مختلفة في منطقة مختلفة، ولأصبح التاريخ مختلفا".

    انظر أيضا:

    شاهد ما فعله يمني لحظة تساقط الثلوج في السعودية
    مشرع فرنسي يطلب فتح تحقيق في مبيعات الأسلحة إلى السعودية
    محمد بن سلمان يكشف موعد امتلاك السعودية سلاحا نوويا
    محمد بن سلمان يكشف عن نيته إنشاء مشروع عملاق في السعودية
    ابن سلمان: لا توجد "وهابية" في السعودية
    الكلمات الدلالية:
    أخبار الرئيس دونالد ترامب, أخبار سوريا, أخبار السعودية, الانسحاب من سوريا, الإدارة الامريكية, محمد بن سلمان, الرئيس الأمريكي دونالد ترامب, السعودية, الإمارات, سوريا, الولايات المتحدة الأمريكية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik