16:25 24 مايو/ أيار 2019
مباشر
    الأمين العام لـحزب الله حسن نصرالله خلال خطابه في بيروت، لبنان 5 نوفمبر/ تشرين الثاني 2017

    محلل لبناني: لهذه الأسباب اتهموا "حزب الله" بتهريب "مخدرات وإيرانيين" إلى سوريا

    © AP Photo / Bilal Hussein
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    متابعة لملف "حزب الله" وإسرائيل (68)
    110

    قال المحلل السياسي نضال السبع، إن الاتهامات للحكومة اللبنانية بتسهيل عمل الحرس الثوري الإيراني عبر مطار بيروت، الهدف منها تشويه سمعة لبنان، وضرب نتائج الانتخابات اللبنانية.

    وأضاف السبع، في تصريحات لـ"سبوتنيك"، اليوم الاثنين 18 يونيو/ حزيران، أن ما نشرته صحيفة "واشنطن تايمز" الأمريكية، بشأن تحويل حزب الله مطار "الحريري الدولي" ببيروت، إلى مركز لتهريب المخدرات والسلاح والمقاتلين، بما يخدم إيران، الهدف منه الضغط على لبنان لإبعاد الحزب عن الحكومة.

    وأشار المحلل السياسي اللبناني إلى أن الولايات المتحدة الأمريكية، لم تتحمل حصول "حزب الله" وحلفائه على أغلبية نيابية، أفرزتها الانتخابات التشريعية اللبنانية الأخيرة.

    ولفت السبع إلى أن اتخاذ لبنان قرار عدم ختم جوزات سفر الإيرانيين عند وصولهم بيروت، الهدف منه تسهيل عمل التجار الإيرانيين المرتبطين بأعمال في لبنان، فالتاجر الإيراني بلبنان يواجه مشاكل عند طلبه فيزا للسفر للغرب، وهذا يسري على الخليجيين، حيث أن لبنان لا يختم جوزات سفرهم، لتسهيل عملهم، وأيضا يتخذ نفس الإجراء مع اللبنانيين حملة جوزات السفر الأمريكية، بعد منع أمريكا رعاياها من زيارة لبنان.

    وأضاف: "الحديث الأمريكي عن استخدام مطار بيروت لتسهيل سفر عناصر الحرس الثوري إلى دمشق، مضحك ومثير للاشمئزاز في آن معا، فهل يحتاج الحرس الثوري للذهاب إلى بيروت حتى ينتقل إلى سوريا، مع أن مطار دمشق يستقبل يوميا عشرات الطائرات من إيران وغيرها.. هذا الاتهام يتوافق مع الحملة التي يقودها رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو ضد الوجود الإيراني في سوريا".

    وتابع: "الأجهزة الأمنية اللبنانية العاملة بمطار بيروت تحبط عشرات محاولات تهريب المخدرات من وإلى لبنان، مصدرها أمريكا اللاتينية وأوروبا، بالتالي لا يمكن الحديث عن تسهيل لبنان لهذا النوع من الإتجار، كما أن استهداف جهاز الأمن العام اللبناني والتصويب على اللواء عباس إبراهيم، كان بسبب دوره في تفكيك الشبكات الإرهابية التابعة لتنظيم القاعدة وداعش وجبهة النصرة، التي كانت تستهدف السلم الأهلي في لبنان".

    وأشار المحلل السياسي اللبناني إلى أن الجيش اللبناني عندما اتخذ قرارا بطرد جبهة النصرة، وتنظيم "داعش" من جرود عرسال، واجه ضغوطا من جانب الإدارة الأمريكية، ليتراجع عن القيام بهذه العملية العسكرية، ولكنه رفض الضغوط ونفذها، وهذا ما أفقد الإدارة الأمريكية عقلها، لأنها أدركت أن لبنان اتخذ قراره بتفكيك العبوات على خاصرته السورية.

    وأردف: "صحيح أن لبنان يختم على ورقة خاصة في بعض الحالات، مثل الإيرانيين والخليجيين، ولكن هذا لا يعني أن الاسم غير مسجل ومدون على كمبيوتر الأمن العام ، فلا أحد يستطيع الدخول إلى لبنان أو الخروج منه، إلا بعد تدوين كافة المعلومات المتعلقة به على جهاز الكمبيوتر، من حيث الدخول والخروج، لذلك نؤكد أن هذه الحملة على لبنان الهدف منها الضغط على حزب الله والتصويب على إيران في سوريا ولبنان".

    وكانت صحيفة "واشنطن تايمز" الأمريكية، نشرت تقريرا اتهمت فيه "حزب الله" اللبناني، بتحويل مطار رفيق الحريري الدولي، إلى وكر لتهريب المخدرات والأسلحة وأفراد من الحرس الثوري الإيراني إلى سوريا، وهو ما اعتبره سياسيون لبنانيون، مجرد اتهامات الهدف منها الضغط على لبنان لتقويض محاولات حزب الله المشاركة في تشكيل الحكومة الجديدة.

    الموضوع:
    متابعة لملف "حزب الله" وإسرائيل (68)

    انظر أيضا:

    موقع عبري: إسرائيل ليست جاهزة لمواجهة حزب الله اللبناني
    الأسد: الحاجة إلى "حزب الله" مستمرة لفترة طويلة
    مسؤول إسرائيلي يحذر حزب الله من الدخول في حرب مع بلاده
    "حزب الله": السعودية تشكل تهديدا لاستقرار الحياة السياسية في لبنان
    نصر الله يكشف شرط انسحاب قوات "حزب الله" من سوريا
    الكلمات الدلالية:
    أخبار سوريا, أخبار لبنان, حزب الله, إيران, لبنان, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik