11:08 21 نوفمبر/ تشرين الثاني 2018
مباشر
    معركة تحرير الحويجة، القوات العراقية، الجيش العراقي، الحشد الشعبي، العراق 4 أكتوبر/ تشرين الأول 2017

    الإعلام الأمني: لم تتعرض قوات عراقية لقصف على الحدود السورية

    © AFP 2018 / Ahmad al-Rubaye
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 01

    قال مركز الإعلام الأمني العراقي إن أي قوات عراقية لم تتعرض لقصف على الحدود السورية مشيرا إلى أن القوات التي تعرضت للقصف في البوكمال السورية "لا تنسق معنا".

    بغداد — سبوتنيك. نفى مركز الإعلام الأمني العراقي، مساء اليوم الاثنين، تعرض قواته لقصف بمدينة البوكمال السورية، مؤكدا أن القوات التي تعرضت للقصف ليست على تنسيق معه.

    وقال بيان للمركز، التابع لقيادة العمليات المشتركة العراقية، "قواتنا الأمنية، بجميع تشكيلاتها من الجيش والشرطة والحشد الشعبي، تعمل على تأمين الحدود العراقية، من بينها العراقية السورية، ولم تتعرض هذه القطعات إلى ضربات جوية أو ضربات أخرى".

    وعن أنباء تعرض قوات تابعة للحشد الشعبي للقصف من قبل قوات التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة، قال المركز عن تلك القوات التي تعرضت للقصف "نؤكد أننا لسنا على اتصال معهم ولم يكن هناك تنسيق بين قواتنا الأمنية وهذه القطعات التي تعرضت إلى قصف الطيران أو أي شيء آخر أدى إلى وقوع ضحايا".

    وكشف البيان أنه "بعد الاتصال بالسيد نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي، أوضح عدم اطلاعه على البيان الذي صدر من هيئة الحشد الشعبي، وأكد عدم وجود أي قوات من الحشد الشعبي خارج الحدود العراقية السورية".

    واستطرد البيان بالقول إن "قيادة العمليات المشتركة ترحب بأي جهود تقوم بها القطعات داخل الأراضي السورية من خلال تصديها لعصابات داعش الإرهابية وإبعاد الخطر عن الحدود المشتركة بين العراق وسوريا، كما أننا ندين عملية الاعتداء على هذه القطعات".

    وذكر بيان صادر عن هيئة الحشد، في وقت سابق من اليوم الاثنين، أنه في "مساء يوم أمس الأحد 17 حزيران قامت طائرة أمريكية بضرب مقر ثابت لقطعات الحشد الشعبي من لوائي 45 و 46 المدافعة عن الشريط الحدودي مع سوريا بصاروخين مسيرين، مما أدى إلى استشهاد 22 مقاتلا وإصابة 12 بجروح".

    وأضاف البيان "نطالب الجانب الأمريكي بإصدار توضيح بشأن ذلك خصوصا أن مثل تلك الضربات تكررت طيلة سنوات المواجهة مع الإرهاب".

    وأوضح البيان أن "قوات الحشد الشعبي الموجودة على الشريط الحدودي منذ انتهاء عمليات تحرير الحدود، ولغاية الآن بعلم العمليات المشتركة العراقية"، مشيرا إلى أنه "بسبب طبيعة المنطقة الجغرافية كون الحدود أرض جرداء، فضلا عن الضرورة العسكرية فإن القوات العراقية تتخذ مقرا لها شمال منطقة البوكمال السورية والتي تبعد عن الحدود 700 متر فقط كونها أرض حاكمة تحتوي على بنى تحتية وقريبة من حائط الصد حيث يتواجد الإرهاب الذي يحاول قدر الإمكان عمل ثغرة للدخول إلى الأراضي العراقية وهذا التواجد بعلم الحكومة السورية والعمليات المشتركة العراقية".

    يذكر أن وكالة الأنباء السورية "سانا" قد أعلنت أمس الأحد أن "التحالف الأمريكي قصف أحد المواقع العسكرية السورية جنوب شرق البوكمال ما أسفر عن مقتل عدد من الجنود وإصابة آخرين، لكن البنتاغون والتحالف بقيادة الولايات المتحدة نفوا توجيه ضربات في منطقة البوكمال.

    وقال ممثل البنتاغون أدريان رانكاين- غالاوي، لوكالة "سبوتنيك"، صباح اليوم الاثنين، إن "هذه الضربة ليست للولايات المتحدة أو التحالف".

    انظر أيضا:

    من قصف مواقع الجيش السوري وقوات الحشد الشعبي العراقي
    خبير عسكري: طائرات إسرائيلية قصفت قوات الحشد العراقية
    "الحشد الشعبي" يستهدف تجمعات لـ"داعش" داخل الأراضي السورية
    الحشد الشعبي العراقي يستهدف تجمعات لـ"داعش" داخل الأراضي السورية
    العراق... الحشد الشعبي يعلن إحباط محاولة إرهابية لاستهداف مراكز اقتراع
    الكلمات الدلالية:
    البوكمال, أخبار العراق, أخبار سوريا, قتلى وجرحى, بيان, قصف, مركز الإعلام الأمني العراقي, التحالف الأمريكي, قوات الحشد الشعبي, العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik