21:17 15 أغسطس/ أب 2018
مباشر
    المسجد الأموي في سوريا

    توقعات ولادة سوريا جديدة

    © AP Photo / Hassan Ammar
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 72

    قال الفلكي علي العيس إن مجمل الأمور في سوريا تسير في مصحلة الحكومة السورية، وأن الوضع الراهن من تشنج دولي بين الأطراف هو مخاض لولادة سوريا الجديدة.

    وقال العيس في لقاء مع قناة "المغاربية" إن سوريا الجديدة سيحكمها القانون والعلم والمعرفة، وكل ذلك سيكون بقيادة الرئيس بشار الأسد الذي أثبت أنه صمام أمان سوريا وضامن وحدتها وأنه يمتلك الشعبية الواسعة التي تجعله يفوز في أي انتخابات قد تجري في سوريا.

    وأضاف العيس في لقائه أن هنالك ثلاثة أمور في سوريا لابد قادمة، وعلى الجميع أن يذكرها جيداً ــ أولها تحرير إدلب، وثانيها اتفاقات كبرى بين الكرد والحكومة السورية تعيد الدولة السورية فيها سلطتها إلى الشرق والشمال بموجب اتفاقات تراضي بين دول الإقليم من جهة والكرد من جهة، وأنه سنرى تقدما بالعملية السياسية في سوريا تحت رعاية وإشراف روسيا والأمم المتحدة وبقيادة الرئيس الأسد.

    وأشار الفلكي إلى أن مراسيم العفو قادمة وسبب تأخيرها هي لأنها ستكون شاملة وكاملة، بحيث تسهم بعودة آلاف الناس بشكل واسع إذ إن مرسوم العفو سيكون الأكبر والأشمل في تاريخ سوريا ولن يكون مشروطا ويثبت للعالم حرص الحكومة السورية على عودة أبنائها من كل أنحاء العالم.

    انظر أيضا:

    سوريا تدين إجلاء "الخوذ البيضاء" وتصفها بأنها عملية إجرامية نفذتها إسرائيل وأدواتها
    مئات النازحين السوريين يعودون من عرسال اللبنانية إلى سوريا
    روسيا ترصد خرقين لنظام وقف العمليات القتالية في سوريا خلال الـ 24 الساعة الأخيرة
    الكلمات الدلالية:
    بشار الأسد, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik