10:03 13 نوفمبر/ تشرين الثاني 2018
مباشر
    معمر القذافي

    القضاء يسدل الستار على قضية "السريع"... الإعدام لـ45 مسلحا تابعا للقذافي

    © AFP 2018 / Joel Saget
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 01

    قضت محكمة ليبية اليوم الخميس، بإعدام 45 شخصا من أصل 108 متهمين، بعد إدانتهم بقتل متظاهرين في العاصمة الليبية طرابلس، في الدعوى المعروفة باسم قضية "السريع".

    كما قضت المحكمة بالسجن المؤيد لبعض المتهمين، وحكمت على آخرين بالسجن عشر سنوات، وبالبراءة على باقي المتهمن في القضية نفسها، بحسب قناة "218" الليبية.

    وتقرر إعدام المدانين الـ45 رميا بالرصاص، فيما صدرت أحكاما بالسجن 5 سنوات بحق 54 آخرين، وإطلاق سراح 22، فيما انقضت الدعوى الجنائية ضد 3 متهمين لوفاتهم.

    يذكر أن أحداث القضية وقعت في 21 أغسطس عام 2011، عندما تحركت حشود من المتظاهرين المناهضين للنظام صوب العاصمة طرابلس بعد 6 أشهر من اندلاع الاحتجاجات الليبية.

    وتصدى لتلك الحشود مسلحون مؤيدون للقذافي بالرصاص ما أسقط المئات بين قتيل وجريح.

    وتعاني ليبيا منذ سقوط نظام العقيد معمر القذافي، عام 2011، من أعمال عنف تحولت إلى صراع مسلح على الحكم، وقسّمت البلاد بين سلطتين. وبعد جولات حوار عدة، جرى توقيع اتفاق الصخيرات بين الفرقاء الليبيين في المدينة المغربية التي استضافت الحوار، برعاية أممية، أعقبه الإعلان عن تشكيل حكومة وفاق وطني برئاسة فايز السراج، التي بدأت مهامها في العاصمة طرابلس، بعد حصولها على الدعم الدولي، على الرغم من عدم حصولها على موافقة البرلمان الليبي في الشرق.

    انظر أيضا:

    محكمة ليبية تؤجل قضية رموز نظام القذافي إلى 3 مايو
    محكمة ليبية تقضى ببطلان حكم الدائرة الدستورية بشأن حل مجلس النواب
    الكلمات الدلالية:
    متظاهرين, أخبار, حشود, القذافي, ليبيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik