04:01 19 نوفمبر/ تشرين الثاني 2018
مباشر
    العاهل السعودي الملك سلمان

    "لقاء تاريخي" في السعودية... والملك سلمان يوجه دعوة عاجلة

    © AFP 2018 / HO / AFP SPA
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    اتفاقية "جدة" للسلام بين إثيوبيا وإريتريا (8)
    5116

    تشهد المملكة العربية السعودية، غدا الأحد، 16 سبتمبر/أيلول، لقاءا تاريخيا، في وقت وجه العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز دعوة عاجلة لإنهاء الحرب.

    فقد أعلن المتحدث باسم الأمم المتحدة، فرحان حق، أن زعيمي إثيوبيا وإريتريا سيلتقيان في مدينة جدة السعودية، غدا الأحد، ليوقعا اتفاقا تاريخيا يعزز العلاقات بين بالبلدين وينهي العداء السابق، وذلك وفقا لوكالة "فرانس برس".

    ويستضيف العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز، حفل التوقيع في جدة، بحضور كل من الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، ورئيس مفوضية الاتحاد الإفريقي، موسى فقي محمد.

    وذكرت قناة "العربية"بأن الملك سلمان دعا الأمين العام لمنظمة الأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، لحضور توقيع اتفاق السلام بين إثيوبيا وإريتريا.

    وقبل أيام، أعلن رئيس الوزراء الإثيوبي، أبي أحمد، سحب قوات بلاده من الحدود مع إريتريا وقيام الأخيرة بالمثل، ضمن إجراءات من شأنها إزالة التوتر المزمن في العلاقات بين البلدين.

    والثلاثاء الماضي، أعادت الدولتان فتح الحدود البرية للمرة الأولى منذ 20 عاما، مما يمهد الطريق للتجارة بينهما.

    وفي يوليو/تموز الماضي، وقع رئيس الحكومة الإثيوبية، ورئيس إريتريا، إيسايس أفورقي، إعلانا حول السلام، ينهي رسميا عقدين من العداء.

    الموضوع:
    اتفاقية "جدة" للسلام بين إثيوبيا وإريتريا (8)

    انظر أيضا:

    إثيوبيا تعيد فتح سفارتها في إريتريا
    عقب إثيوبيا... إريتريا تقيم علاقات دبلوماسية مع الصومال
    وكالة: إريتريا بصدد اتخاذ قرار ينتظره الآلاف بعد السلام مع إثيوبيا
    رئيس إريتريا يعين سفيرا لبلاده في إثيوبيا
    إريتريا تسحب قواتها من الحدود مع إثيوبيا
    الكلمات الدلالية:
    لقاء تاريخي, الحرمين الشريفين, أخبار إريتريا, أخبار إثيوبيا, اتفاق سلام, أخبار العالم, أخبار العالم العربي, أخبار السعودية, الأسرة الحاكمة في السعودية, إنهاء الحرب, الخارجية الإريترية, الديوان الملكي السعودي, الحكومة الإثيوبية, رئيس الوزراء الإثيوبي أبي أحمد, أسياس أفورقي رئيس إريتريا, سلمان بن عبد العزيز آل سعود, فرحان حق, أنطونيو غوتيريش, السعودية, إريتريا, جدة, إثيوبيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik