23:56 18 نوفمبر/ تشرين الثاني 2018
مباشر
    طارق صالح

    طارق صالح يعلق على قضية "مقتل خاشقجي"

    © REUTERS / Khaled Abdullah Ali Al Mahdi
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    175

    دعا العميد الركن طارق محمد عبد الله صالح، إلى الوقوف صفا واحدا في مواجهة أي ربيع "صهيوني" آخر يستهدف عن طريق المخططين أنفسهم، والأدوات ذاتها، إحراق ما بقي من دول عربية.

    وقال العميد طارق، في تغريدة له على حساب منسوب له عبر "تويتر"، مساء أمس الاثنين: "نفس المخططين وبنفس الأدوات القذرة، فبإحراق البوعزيزي أحرقوا نصف الوطن العربي، والآن بمقتل خاشقجي يريدون قتل ما تبقى".

    وأضاف نجل شقيق الرئيس اليمني الراحل علي عبد الله صالح: "مسؤوليتنا جمعيا أن نقف موقفا واحدا في مواجهة أي ربيع صهيوني آخر".

    ​وأعلن أردوغان، في وقت سابق، عزمه الإدلاء بتفاصيل مقتل خاشقجي، اليوم الثلاثاء، خلال اجتماع الكتلة البرلمانية لحزب العدالة والتنمية الحاكم، قائلا: "سأشرح التفاصيل وسنظهر الحقيقة بكل وضوح"، وأضاف: "لماذا جاء 15 شخصا إلى تركيا، ولماذا تم اعتقال 18 في السعودية، ينبغي شرح ذلك بالتفصيل".

    وأعلن النائب العام السعودي، السبت الماضي، أن التحقيقات أظهرت وفاة المواطن السعودي جمال خاشقجي خلال شجار في القنصلية السعودية في إسطنبول.

    وأكدت النيابة العامة أن تحقيقاتها في هذه القضية مستمرة مع الموقوفين على ذمة القضية والبالغ عددهم حتى الآن 18 شخصا جميعهم من الجنسية السعودية، تمهيدا للوصول إلى كافة الحقائق وإعلانها، ومحاسبة جميع المتورطين في هذه القضية وتقديمهم للعدالة.

    انظر أيضا:

    أول ظهور في عدن... رسالة عسكرية من طارق صالح لـ"أنصار الله" (فيديو)
    صحيفة: طارق صالح يرفض عرضا من "أنصار الله"... هذه تفاصيله
    أول تصريح رسمي لقوات طارق صالح حول معاركها مع "أنصار الله"
    ماذا حدث في قضية خاشقجي بعد مكالمة الملك سلمان وأردوغان
    السعودية تكشف رسميا مصير قتلة خاشقجي
    قبل ساعات من كلمة أردوغان حول خاشقجي... مديرة المخابرات الأمريكية تغادر إلى تركيا
    الكلمات الدلالية:
    وفاة خاشقجي, البوعزيزي, أخبار العالم, أخبار العالم العربي, أخبار السعودية, تويتر, قضية خاشقجي, مقتل خاشقجي, القنصلية السعودية في إسطنبول, الديوان الملكي السعودي, الحكومة التركية, جمال خاشقجي, طارق محمد عبد الله صالح, علي عبد الله صالح, السعودية, تركيا, اليمن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik