Widgets Magazine
03:31 17 سبتمبر/ أيلول 2019
مباشر
    قوات الرد السريع التابعة للجيش الإيراني في موكب بمناسبة يوم الجيش السنوي للبلاد في 18 أبريل/نيسان 2018 في طهران.

    مستشار خامنئي يعلن معلومة خطيرة... ويقول "النظام السعودي لن يدوم"

    © AFP 2019 / Atta Kenare
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    110
    تابعنا عبر

    أعلن اللواء الإيراني سيد صفوي، مستشار المرشد الأعلى علي خامنئي، أن قوى الأمن أحبطت مخططات كانت ستنفذ على مدار عشرة أيام (عشرة الفجر).

    وقال صفوي في تصريحات نقلتها وكالة الأنباء الإيرانية، إن "الإرهابيين كانوا بصدد تنفيذ بعض الممارسات خلال عشرة الفجر من (1 لغاية 11 فبراير/شباط الجاري)، لكن القوى الأمنية والحرس الثوري والأمن الداخلي تمكنت من إفشال مخططاتهم وإرساء كامل الأمن في البلاد".

    وقال صفوي إن "النظام السعودي لن يدوم" على حد تعبيره، وأن إيران ستصبح القوة العظمى في المنطقة، بحلول عام 2030.

    جاء ذلك وسط تصاعد حدة التصريحات الإيرانية تجاه السعودية بعد التفجير الذي استهدف عناصر الحرس الثوري في 13 فبراير/ شباط الجاري، بالتزامن مع احتفالات إيران بالذكرى الـ40 للثورة الإسلامية، واتهمت إيران إرهابيين قادمين من باكستان بتنفيذ الهجوم كما اتهمت السلطات الإيرانية السعودية بتمويل هؤلاء الإرهابيين.

    وقال صفوي إنه "ينبغي على باكستان الجارة أن تعلم بأن النظام السعودي لن يدوم". وزعم صفوي أن "16 مركز أبحاث أوروبيا أعلن في وثيقة بعنوان (العالم خلال عام 2030) أن النظام السعودي لن يكون قائما بحلول 2030، بينما ستصبح إيران القوة العظمى في المنطقة".

    ​وكانت وكالات الأنباء الإيرانية قد ذكرت أن عناصر تابعة لما یسمی بـ"جيش العدل" استهدفت، يوم الأربعاء الماضي، حافلة لكوادر الحرس الثوري على طريق زاهدان — خاش في قریة جانعلي بمحافظة سیستان وبلوجستان، ما أدى إلى مقتل 27 شخصا وإصابة 13 آخرين.

    وهدد رئيس هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الإيرانية اللواء محمد باقري، بتدخل بلاده على الفور فيما لو استمر وجود الإرهابيين في باكستان. وقال باقري:"إذا استمرت أنشطة مراكز التدريب ومواقع الجماعات الإرهابية في باكستان لأي سبب من الأسباب، فإن إيران، تري من حقها المشروع والدولي وفقا لميثاق الأمم المتحدة، أن تتدخل فورا إذا لزم الأمر لمواجهة هذه البؤر الإرهابية"، وذلك وفقا لوكالة "أنباء فارس" الإيرانية.

    وأضاف أن "باكستان تتحمل مسؤولية كبيرة في الدفاع عن حدودها وتطهير أراضيها المجاورة مع إيران من لوث الجماعات الإرهابية".

    وقال وزير الخارجية الباكستاني شاه محمود قريشي، يوم الاثنين، إن بلاده مستعدة لتنفيذ أية عملية ضد أي مجموعة تهدد أمن بلد جار لها.

    وتابع: "لن نتوانى للحظة في محاربة الإرهاب ولا نميز بين الجماعات الإرهابية أيضا"، مؤكدا أن التعاون الأمني بين إيران وباكستان سيستمر في المستقبل "ونحن مستعدون من خلال المعلومات التي ستزودنا بها إيران للقيام بعملية ضد أي مجموعة تهدد أمن بلد جار لنا".

    انظر أيضا:

    السفير السعودي لدى واشنطن يعلق على زيارة محمد بن سلمان إلى باكستان
    عقب هجوم كشمير... باكستان تناشد الأمم المتحدة لتهدئة الهند
    الكلمات الدلالية:
    أخبار باكستان, أخبار إيران, الحكومة الإيرانية, الحرس الثوري الإيراني, المرشد الأعلى الإيراني علي خامنئي, السعودية, باكستان, إيران
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik