Widgets Magazine
17:40 16 أكتوبر/ تشرين الأول 2019
مباشر
    قوات من الجيش الوطني الليبي بقيادة خليفة حفتر يخرجون من بنغازي لتعزيز القوات التي تتقدم إلى طرابلس في بنغازي

    هل تخضع الأطراف المتنازعة لهدنة شهر رمضان

    © REUTERS / ESAM OMRAN AL-FETORI
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    تسعى منظمات دولية ودول محايدة إلى إعلان هدنة خلال شهر رمضان تهدف إلى وقف الأعمال العدائية بين الأطراف المتنازعة لفترة زمنية محددة.

    ليبيا

    أعلن الناطق الرسمي باسم مديرية الأمن بمدينة شحات الليبية شرقي البلاد، الملازم حسن بواكريم، أن مديرية أمن شحات ترفع درجة الاستعداد الأمني لمواجهة أي اختراقات أمنية طيلة شهر رمضان المبارك.

    وأوضح بواكريم إلى أن، "مديرية الأمن قد كلفت المراكز والأقسام كافة، لتأمين الأسواق الشعبية والمساجد في أثناء صلاة التراويح وتأمين مداخل ومخارج المدينة وضواحيها، والطريق الرئيسي، والطرق الداخلية الرابطة بين المدن التابعة لبلدية شحات، وتشديد الحراسة على الأهداف الحيوية كافة".

    من جانبها دعت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، الأطراف المنخرطة في القتال في طرابلس إلى هدنة إنسانية مدتها أسبوع، قابل للتمديد.

    وذكر بيان صادر عن البعثة "تهنئ بعثة الأمم المتحدة في ليبيا عموم الليبيين بحلول الشهر الفضيل وتدعو كل الأطراف المنخرطة في القتال عملا بروح المناسبة، على الالتزام باتفاقية حقوق الإنسان وعقد هدنة إنسانية مدتها أسبوع تبدأ في الرابعة من صباح الأول من رمضان الموافق السادس من مايو/أيار الجاري، وتكون قابلة للتمديد".

    أفغانستان

    دعت الأمم المتحدة أطراف النزاع في أفغانستان، أمس الأحد، إلى وقف القتال خلال شهر رمضان المبارك، واغتنام فرصة حلول الشهر لإظهار التضامن والتعاطف مع المتضررين من العمليات القتالية.

    وقال المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى أفغانستان، تاداميتشي ياماموتو، في بيان، عشية أول أيام شهر رمضان، إن "الفترة المقبلة هي وقت خاص للصلاة والتأمل للأفغان، وكذلك وقت لإظهار التعاطف مع الأشخاص الأكثر تضرراً من النزاع في البلاد".

    وأضاف "نأمل أن يوفر الاحتفال برمضان فرصة لجميع المجتمعات في أفغانستان للاقتراب من بعضها البعض. بهذه الروح تدعو الأمم المتحدة جميع أطراف النزاع إلى وقف القتال".

    غزة

    قال المحلل السياسي الفلسطيني، مصطفى الصواف: "إن اتفاق وقف إطلاق النار بين الفصائل الفلسطينية وإسرائيل كان من أبرز نقاطه فتح المعابر والسماح للصيادين من القطاع بالوصول للمساحات التي حددت في السابق".

    وقال الصوان إن الضامن الوحيد لاتفاق وقف إطلاق النار في غزة هو الجانب المصري، ودعا الجانب المصري لممارسة الضغط على إسرائيل.

    وتتواصل ردود أفعال غاضبة في إسرائيل من موافقة رئيس الوزراء وزير الدفاع بنيامين نتنياهو على اتفاق لوقف إطلاق النار مع فصائل فلسطينية بقطاع غزة دخل حيز النفاذ فجر اليوم الاثنين، وذلك بعد جولة من التصعيد أسفرت عن مقتل وإصابة العشرات غالبيتهم من الفلسطينيين.

    وتوصلت أطراف دولية، في وقت متأخر من ليل أمس الأحد، لاتفاق وقف إطلاق نار بين إسرائيل والفصائل الفلسطينية في قطاع غزة، وذلك بعد جولة من التصعيد منذ يوم الجمعة الماضية أسفرت عن مقتل 28 فلسطينياً وإصابة نحو 60 جراء الغارات الإسرائيلية في أنحاء القطاع، فيما قُتل أربعة إسرائيليين بصواريخ المقاومة الفلسطينية التي سقطت في عدة بلدات ومستوطنات إسرائيلية متاخمة لقطاع غزة.

    اليمن

    التقى زعيم جماعة "أنصار الله" (الحوثيين)، عبدالملك الحوثي، أمس الأحد، المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن مارتن غريفيث الذي يزور صنعاء حاليا، حيث ناقشا تنفيذ اتفاق الحديدة وتبادل الأسرى.

    وقال ‏ الحوثي، أنه جرى "مناقشة مجموعة من المواضيع التي تتعلق بالوضع الإنساني وتفاقم المعاناة لدى الشعب اليمني جراء الكثير من الإجراءات التعسفية التي تمارسها السعودية والامارات وما يقدم لهما من غطاء دولي تمنحه أمريكا وبريطانيا".

    وتوصل الطرفان المتحاربان في اليمن (الحكومة وجماعة أنصار الله)، في ريمبو بالسويد في ديسمبر/ كانون الأول 2018، إلى اتفاقات تهدف لتخفيف وطأة الصراع الدائر في البلاد على المدنيين وتهدئة القتال المتواصل منذ نحو أربع سنوات وصوت مجلس الأمن الدولي بالإجماع، على قرار أممي يدعم الاتفاق، ويأذن للأمين العام للأمم المتحدة، بنشر فريق مراقبين أولي في مدينة وموانئ الحديدة.

    انظر أيضا:

    "عملا بروح رمضان"... الأمم المتحدة تدعو لهدنة إنسانية لمدة أسبوع في طرابلس
    الأمم المتحدة تدعو أطراف النزاع في أفغانستان لوقف القتال خلال رمضان
    سياسيون إسرائيليون ينتقدون نتنياهو بعد موافقته على وقف إطلاق النار مع غزة
    محلل فلسطيني: الضامن الوحيد لاتفاق الهدنة في غزة هو الجانب المصري
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العالم, أخبار العالم العربي, الأمم المتحدة, إسراائيل, أفغانستان, اليمن, فلسطين, ليبيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik