20:32 GMT22 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أصيب مزارع فلسطيني برصاص قوات الجيش الإسرائيلي المتمركزة على السياج الحدودي، شرق مدينة غزة، اليوم الجمعة، وذلك وسط ترقب عن مصير الهدنة التي وقعتها إسرائيل والفصائل الفلسطينية مساء الأحد.

    وأفادت وكالة الأنباء الفلسطينية "وفا"، اليوم الجمعة، بأن "قوات الاحتلال المتمركزة على السياج الحدودي شرق مدينة غزة أطلقت الرصاص الحي صوب عدد من المزارعين ما أدى إلى إصابة أحدهم، نقل على إثرها إلى مستشفى الشفاء غرب المدينة".

    وتأتي إصابة المزارع قبل ساعات قليلة من انطلاق فعالية جمعة رفض صفقة القرن على حدود غزة.

    وبدأ وقف إطلاق نار هش بين إسرائيل والفصائل الفلسطينية في قطاع غزة، بوساطة مصرية، الإثنين الماضي، ليوقف الهجمات التي شنّها الجانبان في نهاية الأسبوع الماضي.

    وشهد قطاع غزة على مدى ثلاثة أيام تصعيدا أمنيا، حيث أسفر قصف إسرائيلي طال عشرات المواقع في القطاع عن مقتل حوالي 30 فلسطينيا وإصابة عشرات آخرين وتدمير بنايات سكنية، فيما قتل أربعة إسرائيليين وأصيب عدد آخر جراء سقوط صواريخ وقذائف صاروخية على بلدات إسرائيلية.

    ومساء الأحد الماضي أفادت هيئة البث الإسرائيلية، بأن "مصر وقطر نجحتا بالتوصل إلى اتفاق لوقف إطلاق النار بين إسرائيل والفصائل الفلسطينية في قطاع غزة يدخل حيز التنفيذ منتصف الليلة".

    جاء الاتفاق بعد أن قررت السلطات الإسرائيلية إغلاق معابر قطاع غزة أمام البضائع، وتقليص منطقة الصيد البحري، بذريعة الرد على إطلاق الصواريخ باتجاه إسرائيل، قررت وقف تزويد قطاع غزة بالوقود عبر معبر "كرم أبو سالم" جنوب القطاع.

    انظر أيضا:

    ردا على صواريخ "بدر 3"... إسرائيل تدشن جدارا أسمنتيا على حدود غزة
    وقف الحرب في غزة... تفاهمات قوية أم هدنة هشة
    بعد وقف إطلاق النار... خطوة قطرية جديدة في غزة
    نتنياهو: جددنا سياسة "تصفية الكبار" في غزة
    محلل فلسطيني: الضامن الوحيد لاتفاق الهدنة في غزة هو الجانب المصري
    الكلمات الدلالية:
    فلسطين, إسرائيل, غزة, الجيش الإسرائيلي, أخبار غزة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook