10:39 GMT26 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أفادت خلية الإعلام الأمني العراقي، اليوم الخميس 30 مايو/أيار، بمقتل وإصابة ثمانية مواطنين إثر اشتباكات اندلعت بينهم، وعناصر من تنظيم "داعش" الإرهابي، في محافظة كركوك، شمال العاصمة بغداد.

    وأوضحت الخلية في بيان تلقته مراسلة "سبوتنيك" في العراق، اليوم، أن أهالي قرية الافتخارات التابعة لقضاء داقوق، جنوبي محافظة كركوك، يشتبكون مع عناصر من عصابات "داعش" الإرهابية.

    وأضافت الخلية أن الاشتباكات أدت إلى مقتل أحد المواطنين، وإصابة 7 آخرين بجروح، وحرق محاصيل زراعية.

    وكان رئيس منظمة "ميثرا" للتنمية والثقافة اليارسانية، رجب عاصي كاكه يي، قد أعلن في تصريح خاص لمراسلتنا، الخميس الماضي 23 مايو/أيار، أن تنظيم "داعش" الإرهابي، أحرق المحاصيل الزراعية للفلاحين، في جنوب قضاء داقوق، جنوبي كركوك، تحديدا، في القرى الكاكائية.

    وأضاف كاكه يي أن الفلاحين خرجوا لإخماد الحريق، وأثناء ذلك انفجرت عليهم عبوة ناسفة، أسفرت عن إصابة فلاحين اثنين بجروح.

    ويؤكد كاكه يي، أن الحريق، يأتي بعد أن تلقى الفلاحون، قبل 15 يوماً، تهديدات عبر رسائل نصية على هواتفهم، من تنظيم "داعش" خيرهم فيها ما بين دفع الجزية مقابل حصاد محاصيلهم، أو إحراقها.

    وأكمل أن الفلاحين لم يصدقوا التهديدات، لذلك تعرضت حقولهم التي تقدر مساحتها بـ300 دونم، وهي خاصة بالقمح والشعير، للحرق، مما تسبب بخسائر كبيرة بهذه المحاصيل للمزارعين، وللدولة.

    ونوه رئيس منظمة "ميثرا" للتنمية والثقافة اليارسانية، في ختام حديثه، إلى إن المواطنين في هذه القرى قد يفقدون الثقة بالأجهزة الأمنية، وكذلك يؤثر سلبا على عودتهم إلى المنطقة، وباقي المناطق.

    يذكر أن عناصر من تنظيم "داعش" الإرهابي هاجموا قرى يسكنها غالبية من طائفة "الكاكائية" في قضاء داقوق على بعد 40 كم إلى الجنوب من كركوك، في تاريخ 18 أكتوبر/تشرين الأول عام 2017.

    انظر أيضا:

    جاويش أوغلو يصل إلى بغداد ويلتقي نظيره العراقي
    انطلاق تظاهرة وسط بغداد رفضا لاندلاع حرب بين أمريكا وإيران
    القوات العراقية تحبط هجوما لـ "داعش" على حقول للنفط شمال بغداد
    الكلمات الدلالية:
    بغداد, داعش, وكالة سبوتنيك, اشتباكات, حريق, كركوك, محاصيل زراعية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook