00:10 GMT30 مايو/ أيار 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أكد زعيم حزب "الأمة" الصادق المهدي، على أهمية تجميع المبادرات الوطنية في مبادرة واحدة، من أجل تحقيق المصالحة الوطنية والوصول لاتفاق حول ترتيبات الفترة الانتقالية، وأن تكون هي الأساس والجهود الدولية داعمة لها.

    وشدد المهدي على أن تجميع كل المبادرات التي تنشط في الساحة، سيؤدي إلى التقريب والتوفيق بين الأطراف ويساعد في الخروج برأي موحد حول الفترة الانتقالية، بحسب وكالة الأنباء السودانية

    وأوضح  المهدي خلال لقائه رئيس مبادرة التيار المهني الحر حسين الضو الحاج، بأن تشكيل كيان واحد من كافة المبادرات يكون وسيط وطني رئيسي بين المجلس العسكري الانتقالي وقوى إعلان الحرية والتغيير.

    ومن جانبه قال حسين الضو، رئيس مبادرة التيار المهني الحر، لوكالة السودان للأنباء، إن اللقاء بحث ترتيبات الفترة الانتقالية، وإمكانية عقد مائدة مستديرة لكافة القوى السياسية ومنظمات المجتمع المدني السوداني.

    وأكد الضو على دعم المهدي للمبادرة ومشاركته في مؤتمر المائدة المستديرة، وقال إنها تعتبر فكرة يمكن من خلالها تقريب وجهات النظر بين المجلس العسكري وقوى إعلان الحرية والتغيير.

    وقال الضو إلى إن "المهدي أشار إلى وجود عدة مبادرات وطنية وأجنبية، من أجل تقريب وجهات النظر بين الطرفين".

    ولفت إلى أن المهدي أكد على أهمية المبادرات الوطنية باعتبارها الأقرب إلى وجدان الطرفين، وأن تكون المبادرات الوطنية هي الأساس، وأن الجهود الدولية يجب أن تكون داعمة للمبادرات الوطنية المختلفة.

    انظر أيضا:

    مدير مخابرات السودان يطلع موسكو على خطوات المجلس العسكري لاستقرار الوضع في البلاد
    الاتحاد الأوروبي يدين "الهجمات العنيفة" في السودان ويحمل "العسكري" المسؤولية
    بيلا حديد من أكثر الموضوعات رواجا على "تويتر" السعودية بعد تعليقها على أحداث السودان
    "تفويض شعبي" يفجر أزمة جديدة في السودان
    خبراء يحذرون دول المنطقة والجامعة العربية من إنزلاق السودان إلى هذا المنحدر
    محمد بن سلمان: أمن السودان يهمنا كثيرا
    تحدث عن رغبته في الحكم... حميدتي: تضيع السودان لو لم أصل للسلطة
    السودان... ما الرسائل التي يحملها أبو الغيط إلى الخرطوم
    الكلمات الدلالية:
    قوى إعلان الحرية والتغيير, السودان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook