19:25 GMT29 يناير/ كانون الثاني 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    بعد الإعلان عن أزمة تهدد العالم بأسره، أصدرت الكويت مجموعة من القرارات والتحركات العاجلة لمواجهة تلك الأزمة.

    نشرت وزارة الصحة الكويتية بيانا، نشره موقع "الراي" الكويتي، أكدت فيه إصدار الوزارة جملة قرارات للتصدي إلى تغير المناخ، بعد إعلان منظمة الأمم المتحدة ومنظمة الصحة العالمية اتفاقية إطارية بشأن تغير المناخ.

    وأصدر وزير الصحة الشيخ الدكتور باسل الصباح قرارا وزاريا بتشكيل "اللجنة الوطنية للتأهب والتصدي لتأثيرات تغير المناخ والكوارث البيئية على الصحة".

    وأشارت إلى أن تلك اللجنة ستكون برئاسة وكيل الوزراء وعضوية الوكيل المساعد لشؤون الصحة العام، ومدراء إدارات العلاقات الصحية الدولية وتعزيز الصحة والإدارة الفنية وإدارة الخدمات الصحية لكبار السن والصحة المهنية والمركز الوطني للمعلومات الصحية.

    كما تضم اللجنة في عضويتها رئيس قسم صحة البيئة بإدارة الصحة العامة، مقررا للجنة، بالإضافة الى أطباء استشاريين في تخصصات الأمراض النفسية وأمراض القلب والأمراض النفسية وصحة الأطفال وممثلين عن كلية الصحة العامة بجامعة الكويت ومعهد الكويت للأبحاث العلمية والهيئة العامة للبيئة وإدارة الأرصاد الجوية.

    وحددت الوزارة اختصاصات اللجنة، حول تقييم الوضع الحالية، ووضع خطط للتأهب والتصدي للتأثيرات الناتجة عن تغير المناخ والكوارث البيئية على الصحة، والمؤشرات ذات الصلة بالصحة ووضع وتنفيذ برامج التوعية والتدريب، لتعزيز القدرات بالتنسيق مع الجهات ذات الصلة.

    وكذلك تهتم اللجنة باقتراح ودعم وتنفيذ الدراسات والمسوحات الصحية، لرصد تأثيرات تغير المناخ على الصحة، ودمج استراتيجيات وخطط التأهب والتصدي لتغير المناخ على الصحة، ضمن خطط الطوارئ الصحية.

    كما تضمنت اختصاصات اللجنة إعداد قاعدة معلومات وطنية عن المؤشرات ذات العلاقة بالصحة لمتابعة الأهداف العالمية للتنمية المستدامة، عن طريق التصدي لتغير المناخ.

    وكذلك متابعة التقارير والدراسات التي تصدرها منظمة الأمم المتحدة ومنظمة الصحة العالمية والمنظمات الدولية، والعمل على الاستفادة منها لوضع وتحديث وتنفيذ ومتابعة الاستراتيجيات وخطط العمل الوطنية للتأهب والتصدي لتأثيرات تغير المناخ على الصحة.

    وتضمنت اختصاصات اللجنة أيضا، تعزيز التعاون الخليجي والعربي والإقليمي والدولي والتنسيق مع المنظمات الدولية والإقليمية والمركز العربي لسياسات تغير المناخ التابع للإسكوا ESCWA، للاستفادة من خبراتها في مجال عمل اللجنة.

    أسند وزير الصحة بموجب القرار الوزاري للجنة، مهمة المشاركة في إعداد المكون المتعلق بالصحة ضمن التقارير الوطنية التي تقدمها دولة الكويت لأمانة الاتفاقية الإطارية للأمم المتحدة لتغير المناخ UNFCCC ، التزاما بالاتفاقية التي صادقت عليها دولة الكويت وذلك للتنسيق مع الجهات ذات الصلة.

    كما سيسمح للجنة بدعوة من تراه من الاستشاريين والمتخصصين وذوي الصلة باختصاصات اللجنة، للاستفادة من آرائهم ولها حق دعوة الاستشاريين من المنظمات الدولية والمراكز المتخصصة للاستفادة من آرائهم، ولها حق في دعوة الاستشاريين من المنظمات الدولية والمراكز المتخصصة للاستفادة من خبراتهم في مجال عمل اللجنة.

    وصدر القرار الوزاري استعدادا للقمة العالمية لتغير المناخ، التي ستعقد في مدينة نيويورك بالولايات المتحدة الأميركية في 23 سبتمبر/أيلول 2019 على هامش أعمال الدورة 74 للجمعية العامة للأمم المتحدة، والتي ستعقد خلال الفترة من 17 إلى 30 سبتمبر/أيلول بمقر الأمم المتحدة، وبما يتفق مع الهدف رقم 13 من الأهداف العالمية للتنمية المستدامة وهو الهدف المتعلق بالتصدي لتغير المناخ.

    انظر أيضا:

    علماء يحذرون: الآثار الإغريقية في اليونان مهددة بفعل تغير المناخ
    فيضانات وسيول وتغيرات مناخية تسود العالم
    مايلي سايرس تؤخر قرار إنجابها بسبب "التغير المناخي"
    ترامب عن التغير المناخي: لن أعرض الثروة الأمريكية للخطر بسبب "أحلام"
    الكلمات الدلالية:
    اتفاقية تغير المناخ, التغير المناخي, تغير المناخ, منظمة الصحة العالمية, الأمم المتحدة, الكويت
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik