08:43 GMT25 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    الانتخابات الرئاسية التونسية (72)
    0 0 0
    تابعنا عبر

    رفضت الهيئة العليا المستقلة للانتخابات التونسية، اليوم الأربعاء، طلب تأجيل الدور الثاني من الانتخابات الرئاسية المبكرة، وذلك عقب رفض القضاء الإفراج عن المرشح الرئاسي المسجون نبيل القروي.

    قال رئيس هيئة الانتخابات نبيل بفون، في تصريح لإذاعة "شمس إف إم" المحلية، "إن الدور الثاني للانتخابات الرئاسية المبكرة سيُجرى في موعده المقرر يوم 13 أكتوبر/ تشرين الأول الجاري"، مؤكدا أن "الصمت الإنتخابي يومي السبت والأحد 12 و13 من نفس الشهر،.فيما تنطلق يوم غد الخميس 3 أكتوبر الحملة الانتخابية للدور الثاني لهذا الإستحقاق المبكر.

    وأضاف نبيل بفون، "أن الهيئة قامت بكل ما يلزم لإنجاح الاستحقاق الانتخابي، إلا أنهم لم يتوقعوا إيقاف أحد المترشحين للانتخابات الرئاسية".

    هذا ورفضت الثلاثاء، دائرة الاتهام بمحكمة الاستئناف بتونس مطلب الإفراج عن المترشح للانتخابات الرئاسية السابقة لأوانها نبيل القروي، والذي تمكن من بلوغ جولة الإعادة رفقة المرشح المستقل قيس سعيد.

    يذكر أن الجولة الثانية من الانتخابات الرئاسية في تونس ستكون بين المتلرشح المستقل، قيس سعيد ورئيس حزب "قلب تونس" نبيل القرتوي، الذي يتواجد في السجن بتهم  تتعلق بالفساد والتهرب الضريبي وغسيل الأموال.

    الموضوع:
    الانتخابات الرئاسية التونسية (72)

    انظر أيضا:

    القروي يهدد مجددا قبل أيام من جولة الإعادة في الانتخابات الرئاسية التونسية
    إعلان النتائج النهائية للجولة الأولى من الانتخابات الرئاسية التونسية
    الكلمات الدلالية:
    الإفراج, القضاء, الرئاسة, الهيئة العليا المستقلة للانتخابات في تونس
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook