22:57 GMT22 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 12
    تابعنا عبر

     أكد رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي عودة الأوضاع في البلاد إلى طبيعتها بعد نحو أسبوع من اندلاع مواجهات دامية بين متظاهرين وقوات الأمن، مشددا على استمرار حكومته في إصدار قرارات تلبي مطالب المحتجين المشروعة.

    القاهرة- سبوتنيك. وذكر بيان لمكتب عبد المهدي، اليوم الثلاثاء، تأكيده خلال استقباله جمعا كبيرا من رؤساء العشائر العراقية والوجهاء من مختلف المحافظات "المرجعية الدينية والعشائر العراقية ركنان أساسيان في كل الأحداث التي مرت في تأريخ العراق".

    وأضاف عبد المهدي "عودة الأوضاع إلى طبيعتها وقيام الحكومة بإصدار حزمة قرارات أولية استجابة للمطالب المشروعة والاستمرار بتقديم قرارات أخرى في جلسات الحكومة".

    وتابع رئيس الوزراء "أبناء العشائر الذين يعيشون وسط المجتمع ولهم مكانتهم بين المواطنين يمكن أن يساعدوا في تقديم مقترحات وحلول تعبر عن مطالب عموم المواطنين والمتظاهرين بشكل خاص".

    وشهد العراق تظاهرات حاشدة منذ الثلاثاء الماضي الأول من أكتوبر/تشرين الأول من الشهر الجاري، في أكثر من 10 محافظات، للمطالبة برحيل حكومة عادل عبد المهدي، والتي أكملت عامها الأول دون أن يشعر المواطن بأي تحسن، كما يقول المتظاهرون.

    انظر أيضا:

    القوات العراقية مع طيران التحالف تقتل مجموعة إرهابيين وتدمر أوكارهم
    مقتل إعلامي بالرصاص وجرح واعتقال آخرين غطوا تظاهرات العراق
    مقتل رجل أمن عراقي وإصابة 4 آخرين في إطلاق نار قرب ساحة المظفر ببغداد
    قصف واقتحام 6 قنوات إعلامية لتغطيتها التظاهرات في العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook