05:01 07 ديسمبر/ كانون الأول 2019
مباشر
    رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي

    مذيعة عراقية تنهار بكاء أثناء قراءتها نبأ استقالة عادل عبد المهدي... فيديو

    © AP Photo / Burhan Ozbilici
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    مظاهرات العراق (142)
    1 0 0
    تابعنا عبر

    انهارت مذيعة عراقية من البكاء، على الهواء مباشرة أثناء قراءتها نبأ إعلان استقالة رئيس الوزراء العراقي، عادل عبد المهدي، اليوم.

    وتداول مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي مقطع مصور لمذيعة من فضائية "الشرقية" العراقية، وهي لا تتمالك نفسها من البكاء، خلال قراءتها نبأ إعلان استقالة عبد المهدي.

    وأثار المقطع المصور تفاعلا واسعا لدى مستخدمي "تويتر"، وكذلك جدلا حول الأسباب التي دفعت المذيعة للبكاء.

    وتكهن أحد المغردين أن المذيعة "تذرف الدموع حزنا على دماء الشهداء" الذين قتلوا برصاص قوات الأمن خلال المظاهرات المتواصلة في البلاد منذ مطلع أكتوبر، وتجاوز عددهم 400 شخص.

    و​أكد رئيس الوزراء العراقي، عادل عبد المهدي، اليوم الجمعة، أنه ينوي رفع طلب رسمي لاستقالته إلى البرلمان.

    ونشر المكتب الإعلامي لرئيس الوزراء بيانا جاء فيه: " استمعت بحرص كبير إلى خطبة المرجعية الدينية العليا يوم 29/11/2019 وذكرها انه "بالنظر للظروف العصيبة التي يمر بها البلد، وما بدا من عجز واضح في تعامل الجهات المعنية مع مستجدات الشهرين".

    وأضاف البيان: "واستجابة لهذه الدعوة وتسهيلا وتسريعا لإنجازها بأسرع وقت، سأرفع إلى مجلس النواب الموقر الكتاب الرسمي بطلب الاستقالة من رئاسة الحكومة الحالية ليتسنى للمجلس إعادة النظر في خياراته، علما أن الداني والقاصي يعلم بانني سبق وأن طرحت هذا الخيار علنا".

    ويشهد العراق منذ مطلع أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، احتجاجات واسعة للمطالبة بتحسين الأوضاع المعيشية ومحاربة الفساد وإقالة الحكومة وحل البرلمان، وإجراء انتخابات مبكرة، وقتل ما لا يقل عن 350 شخصا منذ بدء أكبر موجة احتجاجات تشهدها البلاد منذ سقوط صدام حسين عام 2003.

    الموضوع:
    مظاهرات العراق (142)

    انظر أيضا:

    الصدر يدعو إلى سحب الثقة من رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي
    عضو بتحالف "الفتح": بديل عادل عبد المهدي لرئاسة الوزراء سيكون جاهزا خلال يومين
    استراتيجي عراقي: يوجد تواطؤ لإفشال أي حل سياسي يقدمه عادل عبد المهدي
    تحالف مقتدى الصدر يصعد الأزمة ضد عادل عبد المهدي
    العراق.. عادل عبد المهدي: لا يمكن قبول أي سلاح خارج شرعية الدولة
    الكلمات الدلالية:
    استقالة, مظاهرات العراق, احتجاجات, عادل عبد المهدي, العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik