02:54 24 يناير/ كانون الثاني 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    110
    تابعنا عبر

    أعلنت الرئاسة اللبنانية، اليوم الأربعاء، عن إجراء الاستشارات النيابية الملزمة لتشكيل الحكومة الجديدة يوم الاثنين المقبل، وذلك بعد أكثر من شهر على استقالة حكومة سعد الحريري على أثر احتجاجات شعبية غير مسبوقة في البلاد.

    بيروت - سبوتنيك. وقالت الرئاسة اللبنانية في بيان ‏مقتضب إنها "حددت يوم الإثنين المقبل موعداً للاستشارات النيابية المُلزمة لتسمية الرئيس المكلّف لتشكيل الحكومة".

    وكان الحريري أعلن استقالته في 29 تشرين الأول/أكتوبر الماضي على أثر تفجر الغضب الشعبي تجاه السياسات الاقتصادية في 17 تشرين الأول/أكتوبر. ومنذ ذلك الوقت، فشلت كل محاولات تشكيل حكومة جديدة في ظل استمرار الخلافات بين القوى السياسية على شكل هذه الحكومة، والشخصية التي ستتولى رئاستها.

    ويعتبر رجل الأعمال اللبناني سمير الخطيب أبرز المرشحين لتولي منصب رئيس الحكومة الجديدة، بحسب ما تسرّب من نتائج الاتصالات الجارية بين القوى السياسية في البلاد.

    ويعتبر الخطيب، الذي يرأس إحدى أبرز شركات الهندسة والإنشاءات في لبنان والعالم العربي، أحد المقربين من سعد الحريري، كما كان شريكاً لوالده رئيس الحكومة الأسبق رفيق الحريري في بعض أعماله، كما يتمتع بمروحة علاقات واسعة على المستويين المحلي والإقليمي.

    وبحسب الأفكار المتداولة في الاتصالات السياسية، يُرجح أن ينخفض عدد الوزراء في الحكومة الجديدة من 30 إلى 24 وزيراً، مع الحفاظ على التوازنات الطائفية لجهة المناصفة بين المسيحيين والمسلمين والتمثيل النسبي للطوائف، فيما تتردد معلومات عن احتمال تولي شخصيات محسوبة على الحراك المدني مناصب وزارية.

    ومن غير المعروف حتى الآن ما إذا كان تكليف الخطيب أو شكل الحكومة المقترح سيكون موضع ترحيب في الشارع، أو سيحظى بغطاء كامل من قبل القوى السياسية.

    وفي وقت سابق من اليوم، نفت الرئاسة اللبنانية أن يكون الرئيس عون قد انتهك الدستور في المشاورات التي يجريها للتوافق على تشكيل حكومة جديدة. وكان رؤساء سابقون للحكومات اللبنانية، قد انتقدوا اليوم عدم دعوة عون لاستشارات نيابية لتسمية رئيس الحكومة الجديدة، معتبرين ذلك استخفافا بالشعب.

    انظر أيضا:

    حالات انتحار خلال ساعات في لبنان بسبب الأوضاع الاقتصادية
    رؤساء الحكومات السابقة في لبنان يصدرون بيانا ويوجهون انتقادا حادا لرئيس الجمهورية
    عودة نحو 900 لاجئ إلى سوريا من الأردن ولبنان خلال 24 ساعة
    مصرف لبنان المركزي يوزع تعميما لكل البنوك التجارية
    خبير اقتصاد سياسي: الحكومة المقبلة ستكون مسؤولة عن إدارة الانهيار "الناعم" في لبنان
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العالم العربي, تشكيل الحكومة اللبنانية, لبنان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik