10:53 GMT22 فبراير/ شباط 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    قال بيان لوزارة الخزانة الأمريكية، يوم الاثنين، إن وزراء خارجية مصر وإثيوبيا والسودان يخططون للاجتماع في واشنطن يوم 13 يناير/كانون الثاني لمحاولة التوصل لاتفاق بشأن سد النهضة الإثيوبي.

    جاء البيان بعد اجتماع الوزراء الثلاثة مع وزير الخزانة الأمريكي ستيفن منوشين، ورئيس البنك الدولي ديفيد مالباس لحل الخلافات حول السد في ثاني اجتماع من نوعه منذ أوائل نوفمبر/ تشرين الثاني.

    وكان وزير الخارجية المصري سامح شكري بحث مع نظيره الأمريكي مايك بومبيو، في واشنطن يوم الاثنين، مستجدات ملف سد النهضة، ومجمل التطورات في المنطقة وخاصة على الساحتين الليبية والسورية، بالإضافة إلى استعراض جوانب العلاقات الثنائية بين القاهرة وواشنطن.

    وبحسب بيان نشرته الخارجية المصرية، في صفحتها على "فيسبوك" فقد التقى شكري اليوم مع بومبيو، في مقر وزارة الخارجية الأمريكية بواشنطن، وذلك في إطار "التشاور الدوري والمستمر بين الجانبين بهدف التباحث حول كافة أوجه العلاقات الاستراتيجية بين مصر والولايات المتحدة، وكذا تبادل الرؤى فيما يتعلق بالتطورات الإقليمية ذات الاهتمام المشترك".

    وتناول شكري خلال اللقاء "تطورات مفاوضات سد النهضة والدور الإيجابي والبناء الذي تلعبه الإدارة الأمريكية"، حيث أعرب عن تطلعه لأن يسهم ذلك في التوصل لاتفاق عادل ومتوازن حول ملء وتشغيل السد، وبما يدفع تجاه تحقيق الاستقرار والتنمية في منطقة الشرق الأفريقي".

    وتبادل الجانبان الرؤى حول مجمل قضايا المنطقة، وعلى رأسها تطورات الأزمة في ليبيا، حيث تم بحث "سبل تعزيز الجهود المبذولة لاستعادة الأمن والاستقرار هناك بما يخدم المساعي الرامية إلى التوصل لتسوية شاملة في ليبيا".

    كما تناول الوزيران التطورات في سوريا، والأوضاع في منطقة الخليج العربي، والتعاون في مجال مكافحة الإرهاب.

    انظر أيضا:

    وزير خارجية مصر يبحث وبومبيو في واشنطن التطورات بالمنطقة ومستجدات ملف سد النهضة
    واشنطن حريصة على رفع اسم السودان من بين رعاة الإرهاب وحل أزمة سد النهضة
    مصر تعلن عن اجتماع جديد في واشنطن لحل أزمة "سد النهضة"
    اليوم... انطلاق جولة مفاوضات جديدة بشأن "سد النهضة" في واشنطن
    الكلمات الدلالية:
    واشنطن, ملف سد النهضة, سد النهضة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook