02:26 GMT05 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 11
    تابعنا عبر

    أكد الرئيس الفلسطيني محمود عباس على ضرورة إجراء الانتخابات الرئاسية والتشريعية في كل من الضفة الغربية والقدس وقطاع غزة، وذلك في ظل تقارير عن تجاهل إسرائيل الطلب الفلسطيني بإجراء الانتخابات في القدس.

    رام الله - سبوتنيك. وقال عباس، في كلمته أمام المجلس الاستشاري لحركة فتح في مقر الرئاسة بمدينة رام الله، اليوم الأحد، "لن نجري انتخابات دون أن تكون القدس داخل هذه الانتخابات، أي أن المقدسي يصوت في قلب القدس الشرقية".

    وأضاف "لن نتوانى عن استمرار النضال من أجل الوصول إلى هدفنا الذي نريده وهو دولتنا الفلسطينية بعاصمتها القدس الشرقية".

    وذكرت صحيفة "يديعوت أحرونوت" الإسرائيلية، عبر موقعها الإلكتروني مساء أمس السبت نقلا عن مصادر قالت إنها "رسمية"، أنه "بعد مناقشات رفيعة المستوى، قررت إسرائيل تجاهل طلب السلطة الفلسطينية بالسماح لسكان القدس الشرقية بالمشاركة في الانتخابات البرلمانية في القدس، تليها انتخابات رئاسية".

    كان وزير الشؤون المدنية لدى السلطة الفلسطينية حسين الشيخ قدم، الشهر الماضي طلبا باسم السلطة الفلسطينية للجانب الإسرائيلي وفق آليات الاتفاقات المبرمة بين الجانبين للموافقة على إجراء الانتخابات في القدس.

    كان الرئيس الفلسطيني دعا في أيلول/سبتمبر الماضي لإجراء الانتخابات التشريعية والرئاسية، وطالب رئيس لجنة الانتخابات المركزية الفلسطينية بإجراء اتصالات مع الفصائل الفلسطينية في الضفة الغربية والقدس وقطاع غزة، وأيدت معظمها التوجه إلى الانتخابات العامة.

    وأعلنت حركة حماس، التي تسيطر على قطاع غزة منذ 2007، الشهر الماضي، موافقتها على خوض الانتخابات.

    يشار إلى أن آخر انتخابات تشريعية فلسطينية أجريت عام 2006، وآخر انتخابات رئاسية عام 2005 في الضفة الغربية والقدس وقطاع غزة.

    انظر أيضا:

    الملك الأردني: دفاعي عن حقوق المسلمين والمسيحيين في القدس واجب وإرث هاشمي
    عباس: إسرائيل لا تريد أن تجري الانتخابات في القدس
    عباس يؤكد ضرورة عقد الانتخابات التشريعية والرئاسية في الضفة والقدس وغزة
    بابا نويل يمتطي جملا ويوزع أشجار عيد الميلاد في القدس
    في ظل إصرار عباس... هل ينجح الاتحاد الأوروبي في إجبار إسرائيل على القبول بانتخابات القدس؟
    الكلمات الدلالية:
    محمود عباس, الرئيس الفلسطيني, انتخابات, القدس, فلسطين
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook