12:51 GMT27 مايو/ أيار 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 44
    تابعنا عبر

    قارن الأمير السعودي عبد الرحمن بن مساعد، بين ما توعد به الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، للرئيس السوري، بشار الأسد، سابقا، وبين ما يهدد به المشير خليفة حفتر، قائد الجيش الليبي الآن.

    ونشر الأمير السعودي صورتين من تصريحات أردوغان، الأولى يقول بها: "أقول للأسد: لقد اقترب عدد الضحايا الذين قتلوا في سوريا من 100 ألف إنسان، قسما بربي ستدفع الثمن غاليا"، ليعلق الأمير عبد الرحمن قائلا: "أبشر بطول سلامة يا (حفتر)".

    ​وكان أردوغان قد توعد في كلمة ألقاها أمام كتلته النيابية في البرلمان، أمس الثلاثاء: "لا يمكننا السكوت حيال ما يحدث في ليبيا لو لم تتدخل تركيا لاستولى الانقلابي حفتر على كامل ليبيا، هذا الانقلابي وافق في البداية على اتفاق الهدنة لكنه راوغ بعد ذلك وهرب من موسكو".

    وتوعد الرئيس التركي حفتر بـ"تلقينه الدرس اللازم" في حال شن هجمات على القوات التابعة للسراج، مشيرا إلى أن ليبيا كانت "لعصور طويلة جزءا هاما من الدولة العثمانية"، لذلك لا يمكن لتركيا أن تقف مكتوفة الأيدي أمام ما يجري هناك.

    انظر أيضا:

    الدفاع الروسية: حفتر تقبل البيان الختامي بشأن وقف إطلاق النار في ليبيا
    ألمانيا تعلن الدول المشاركة في مؤتمر برلين حول ليبيا
    الاتحاد الأوروبي: ليبيا أولوية بالنسبة لنا
    "أمر لا مفر منه"... مستشار أردوغان يوجه دعوة إلى مصر
    أردوغان يهدد حفتر بـ"تلقينه درسا" في حال واصل هجومه على طرابلس
    الكلمات الدلالية:
    بشار الأسد, رجب طيب أردوغان, خليفة حفتر, أمير سعودي, تركيا, ليبيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook