05:02 GMT28 مايو/ أيار 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    لقاء البرهان - نتنياهو (41)
    0 43
    تابعنا عبر

    قررت الحكومة السودانية، عقد اجتماعا طارئا اليوم الثلاثاء، لمناقشة لقاء رئيس المجلس السيادي عبد الفتاح البرهان، مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في أوغندا أمس الاثنين.

    وقال وزير الثقافة والإعلام السوداني، والناطق الرسمي باسم الحكومة، فيصل محمد صالح، أمس الإثنين، إنه لم يتم التشاور وإخطار مجلس الوزراء بشأن لقاء رئيس المجلس الإنتقالي الفريق عبد الفتاح البرهان، برئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في "عنتبي" بأوغندا.

    وأضاف صالح، "تلقينا عبر وسائل الإعلام خبر لقاء رئيس مجلس السيادة الانتقالي الفريق أول عبد الفتاح البرهان، برئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في عنتبي بأوغندا".

    وتابع، "لم يتم إخطارنا أو التشاور معنا في مجلس الوزراء بشأن هذا اللقاء، وسننتظر التوضيحات بعد عودة رئيس مجلس السيادة".

    وكان مكتب رئيس الوزراء الإسرائلي، بنيامين نتنياهو، أعلن أن الأخير التقى، مساء الاثنين في أوغندا، رئيس مجلس السيادة الانتقالي في السودان، الفريق أول عبد الفتاح البرهان.

    وأصدر مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي بيانان جاء فيه: "لقد تم الاتفاق على بدء تعاون من شأنه أن يؤدي إلى تطبيع العلاقات بين البلدين"، بحسب صحيفة "هاآرتس" العبرية.

    وجاء في بيان مكتب نتنياهو، أن "رئيس الوزراء نتنياهو يعتقد أن السودان يسير في اتجاه إيجابي".

    ولا يقيم السودان أي علاقات دبلوماسية مع إسرائيل، غير أنه في يناير/ كانون الثاني 2016، قال وزير الخارجية السوداني الأسبق إبراهيم غندور، إن تطبيع العلاقات مع إسرائيل ممكن بشرط رفع الحكومة الأمريكية العقوبات الاقتصادية.

    الموضوع:
    لقاء البرهان - نتنياهو (41)

    انظر أيضا:

    بومبيو يدعو البرهان لزيارة أمريكا
    الحكومة السودانية: لم يتم إخطارنا بشأن لقاء البرهان ونتنياهو
    مصدر: البرهان يقوم بزيارة سرية إلى أوغندا تزامنا مع زيارة نتنياهو
    عريقات يدين لقاء البرهان مع نتنياهو.. دول الاتحاد الأفريقي يجب أن تلتزم بقرارات قممها
    الحوثي يشن هجوما لاذعا على البرهان عقب لقائه نتنياهو
    الكلمات الدلالية:
    السودان, إسرائيل, أوغندا, بنيامين نتنياهو, الحكومة الإسرائيلية, المجلس السيادي في السودان, الحكومة السودانية, عبد الفتاح البرهان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook