12:38 GMT17 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال نادي الأسير الفلسطيني، اليوم الأربعاء، إن قوة من وحدتي "متسادا" و"اليمار" الإسرائيليتين، اقتحمت القسم الرابع في سجن ريمون بصحراء النقب، ضمن إجراءات قال إنها للتضييق على الأسرى الفلسطينيين في السجون الإسرائيلية.

    رام الله - سبوتنيك. وأشار النادي، في بيان مقتضب حصلت وكالة "سبوتنيك" على نسخة منه أن إدارة السجن أغلقت جميع الأقسام، مضيفا أنه "على الرغم من وجود اتفاق بين الأسرى والإدارة منذ سنوات يقضي بمنع دخول قوات (المتسادا) بشكل خاص إلى غرف الأسرى، بما تُشكله هذه القوات من خطورة كبيرة على حياة الأسرى، إلا أن إدارة السجون تتعمد إدخالها، تحديدا مع تصاعد عمليات القمع منذ مطلع العام الماضي، التي اُعتبرت الأعنف منذ أكثر من عشر سنوات".

    كانت إدارة السجون الإسرائيلية أبلغت، في وقت سابق من هذا الأسبوع، أسرى سجن "ريمون" بإجراءات تضييق ستُنفذها بحقهم اعتبارا من مطلع آذار/مارس المقبل، وهي جزء من توصيات "لجنة أردان" التي تشكلت منتصف عام 2018.

    وسبق سجن "ريمون"، إجراءات فرضت على الأسرى في سجن "عوفر"، من بينها حظر أصناف غذائية معينة، ومواد تنظيف محددة في متجر السجن، مع تقليص المصروفات الخاصة بالأغذية واللحوم.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook