15:27 GMT02 يونيو/ حزيران 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال فادي الهدمي وزير شؤون القدس في الحكومة الفلسطينية، إن "إسرائيل تعمدت التنكيل به، ومارست الاعتقال ضده بصورة همجية لردعه عن خدمة المقدسيين في ظل سياسة الإهمال المتعمد التي تمارسها تل أبيب ضد مواطني القدس العرب في ظل انتشار وباء كورونا".

    وأضاف الهدمي في حواره مع مراسل "سبوتنبك"، أنه "لابد من ذكر الإهمال الجلي والواضح من قبل الإسرائيليين للمناطق العربية في القدس المحتلة، والقدس الشرقية".

    وتابع "وجدنا إهمالًا واضحًا سواء كان فيما يتعلق بإجراءات التوعية والتعقيم، وصولًا إلى إجراءات الوقاية والفحص والعلاج للمقدسيين".

    وأوضح أن "المسؤولون الفلسطينيون تحملوا المسؤولية على أكمل وجه لخدمة المقدسيين، في ظل التقاعس والإهمال الإسرائيلي المتعمد".

    وأشار إلى أن الاحتلال كثيرا ما أدعى أن القدس موحدة لكن على الأرض الوضع ليس كذلك، ويتعامل بمكيالين فيما يخص القدس الغربية والشرقية".

    وحول ما إذا كانت إسرائيل تعمدت ترك القدس تغرق في الوباء، أجاب الهدمي، "نحن أمام وباء عالمي، لا يعرف الحدود وهذا ما قلته للمحققين في إسرائيل خلال التحقيق معي، عندما نحمي شعبنا في القدس ونعمل على توعيتهم نكون بذلك قد قدمنا خدمة وحماية لهم، لأن الفيروس لا يعرف أي حدود أو مناطق جغرافية".

    وأكد أن "إسرائيل تعمدت – وما زالت – تسييس فيروس كورونا في القدس، حيث تعاملت بطريقة غير إنسانية ولا أخلاقية، فلا هناك لأي توعية أو وقاية أو حتى علاج".

    وذكر أنه "في القدس، إسرائيل تضرب عرض الحائط بكل المبادئ العالمية التي دعت لها منظمة الصحة العالمية فيما يخص الوقاية والحماية من جائحة كورونا".

    انظر أيضا:

    وزير شؤون القدس: إسرائيل تعمدت تسييس وباء كورونا... و17 ألف وحدة استيطانية في شهرين
    "الشاباك" يكشف تفاصيل إحباطه عملية تفجيرية في القدس المحتلة
    مقتل فلسطيني برصاص الأمن الإسرائيلي شرقي القدس
    كمامات الفلسطينيين بألوان "الكوفية" و"العلم" في القدس
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العالم العربي, فيروس كورونا, القدس, إسرائيل
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook