18:32 GMT28 مايو/ أيار 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    برر وزير الخارجية اليمني، محمد الحضرمي، اليوم الثلاثاء، العمليات العسكرية في محافظة أبين جنوب اليمن.

    وقال الحضرمي في تغريدات على الحساب الرسمي للخارجية اليمنية، على "تويتر"، إن "مسؤولية الجيش الوطني هي الدفاع عن الوطن وحماية أمنه وسلامة أراضيه والتصدي لكل تمرد مسلح وما يترتب عليه من تقويض لمؤسسات الدولة وسلطتها الشرعية. وستقوم مؤسسة الجيش بكل ما يلزم للحفاظ على الدولة ومؤسساتها وسلامة المواطنين".

    وأشار إلى "أن المجلس الانتقالي لم يكتف برفض الاستجابة لدعوات الحكومة والتحالف ومجلس الأمن والمجتمع الدولي بضرورة الرجوع عن خطوته المتهورة فيما اسماه (الإدارة الذاتية للجنوب)، بل أنه أيضا استمر في زعزعة الأمن والاستقرار في سقطرى، ومؤخرا في أبين بقيامه بالتحشيد العسكري المستفز".

    ودعا الحضرمي، المجلس الانتقالي إلى "الانصياع وتنفيذ استحقاقات اتفاق الرياض والتراجع عن إعلان ما اسماه (الإدارة الذاتية)؛ محملا إياها "المسؤولية عن كل ما سيترتب على استمرار تمرده".

    وجدد وزير الخارجية اليمني، "التأكيد على التزام الحكومة بتنفيذ اتفاق الرياض ،كونه خارطة الطريق الآمنة"، مشددا على أن "التراجع (الانتقالي) عن التمرد سيحفظ الدماء".

    وذكر أن "الحكومة حاولت مرارا التعاطي بإيجابية مع كل جهود تنفيذ اتفاق الرياض، وقابل ذلك تعنت مستمر من قبل المجلس الانتقالي وإصرار غير مبرر على الاستمرار في تمرده المسلح وتقويض عمل مؤسسات الدولة، بما في ذلك تعطيل عمل الفرق التابعة لوزارة الصحة المعنية بالتصدي لجائحة كورونا في عدن".

    انظر أيضا:

    التحالف العربي ينفي ترحيل المملكة 800 صومالي إلى اليمن
    المجلس الانتقالي الجنوبي: الحكومة اليمنية فجرت صراعا جديدا
    السعودية تعلن استضافة مؤتمر "المانحين لليمن" مطلع الشهر المقبل
    مسؤول عسكري يمني: عدن تحتاج إغاثة طبية وليس فرق اقتحام ومعدات عسكرية
    الكلمات الدلالية:
    المجلس الانتقالي الجنوبي, الحرب في اليمن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook