10:54 GMT03 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    باشرت السلطات اللبنانية إصدار سلسلة مذكرات في مختلف القطاعات، لتخفيف إجراءات التعبئة العامة التي كانت قد أعلنت عنها، لمنع انتشار فيروس كورونا في البلاد.

    وأصدر وزير الداخلية محمد فهمي، اليوم الأحد، مذكّرة جديدة عدّل بموجبها أوقات التنقّل وفتح وإقفال المؤسسات المستثناة من التعبئة العامة.

    وبحسب المذكرة يمنع الخروج والولوج إلى الشوارع بين الساعة الثانية عشرة ليلاً ولغاية الساعة الخامسة فجراً من كل يوم، مع الإبقاء على قرار تقييد حركة الآليات وفق "المفرد والمزدوج.

    بالمقابل أعلنت المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي، شعبة العلاقات العامة، في بيان لها، أن المؤسسات العامة ستفتح أبوابها أمام المواطنين خلال الدوام الرسمي المعتمد، ويعود للوزير المختص تحديد نسبة جهوزية الموظفين، على ألا تقل هذه النسبة عن 50 % من العديد المحقق. وتعدل مواقيت فتح المؤسسات والشركات والمحال التجارية والمهن الحرة والحرفيين وإقفالها، بحسب مواقيت الخروج والولوج إلى الشوارع والطرق.

    وأشارت إلى أنه يؤجل فتح المدارس والمراكز المتخصصة بذوي الاحتياجات الخاصة حتى تاريخ فتح المدارس الذي تحدده وزارة التربية والتعليم العالي.

    وشددت المديرية على وجوب التقيد والتشدد بالشروط الصحية وإجراءات الوقاية والسلامة وتفادي الاكتظاظ واعتماد الكمامة لتغطية الفم والأنف، والمحافظة على المسافة الآمنة بين الأشخاص.

    وكانت المديرية العامة للأوقاف الإسلامية اللبنانية، قد أعلنت عن إعادة فتح المساجد لأداء صلوات الجمعة والجماعة، ابتداءً من الجمعة 29 مايو/أيار الجاري، بعد أن كانت معلقة منذ 15 مارس/اذار الماضي.

    ودعت المصلين إلى الالتزام بالضوابط والشروط الصحية أثناء أداء الصلوات في المساجد؛ بحيث يتم الوضوء في المنازل، ووضع الكمامات، والقفازات، وإحضار سجادة خاصة لكل مصلي.

    وأشارت المديرية، أنها ستعتمد نظام فحص الحرارة للمصلين قبل دخول المساجد، كما تركت تقدير الموقف لرؤساء الدوائر الوقفية في المناطق بناء على تفشى فيروس كورونا بها.

    وكانت السلطات اللبنانية قد أعلنت عن توقيف المرحلة الرابعة من عملية عودة المغتربين اللبنانيين.

    غرفة إدارة الكوارث في محافظة عكار، شمالي لبنان، أعلنت في تقريرها اليومي عن مستجدات فيروس كورونا، أن لا إصابات جديدة، تم تسجيلها خلال الساعات الـ24الماضية في عكار، واستقرار عدد المصابين المسجلين منذ 17 مارس/آذار الفائت في المنطقة على 72 حالة، و 299 مقيمين في الحجر المنزي بين مقيمين ووافدين.

    وسجلت وزارة الصحة العامة، أمس السبت، 19 حالة كورونا جديدة، رفعت العدد التراكمي إلى 1191 إصابة.

    وتوزعت الإصابات بين 16 للمقيمين و3 للمغتربين، وعدم تسجيل أي حالة وفاة في الساعات الماضية.

    انظر أيضا:

    عداد كورونا يواصل تسجيل الإصابات في لبنان وتحذيرات من إقفال البلد
    كيف يمكن إنقاذ لبنان من أزمته الاقتصادية المتفاقمة
    لبنان وتحديات مقبلة في ظل انتشار كورونا في المخيمات
    الكلمات الدلالية:
    فيروس كورونا, لبنان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook