18:12 GMT07 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    حذرت دار الفتوى في الجمهورية اللبنانية، المسلمين من الوقوع فيما وصفته بـ"فخ الفتن المذهبية والطائفية"، مؤكدة أن أبوابها مفتوحة لتعليم من لا يفقهون تعاليم دينهم.

    ذكرت ذلك الصفحة الرسمية لدار الفتوى، على "فيسبوك"، اليوم السبت، وقالت: "أصدرت دار الفتوى بيانا حذرت فيه جمهور المسلمين من الوقوع في فخ الفتنة المذهبية والطائفية، وأكدت أن شتم أم المؤمنين السيدة عائشة، رضي الله عنها، من أي شخص كائنا من كان لا يصدر إلا عن جاهل ويحتاج إلى توعية".

    وأضافت: "أبواب دار الفتوى مفتوحة لتعليمه من تكون السيدة عائشة زوجة خاتم الأنبياء والمرسلين محمد صلى الله عليه وسلم"، مشيرة إلى أن أي إساءة بحقها تمس كل المسلمين".

    وتابع البيان: "انطلاقا من ذلك فإن ما صدر من سب وإهانات من بعض الجهلة الموتورين لأنهم في غفلة من أمرهم ولا يفقهون تعاليم ومفاهيم ومبادئ الإسلام، وعليهم الاقتداء بأخلاق الإسلام استنادا بما جاء في الحديث النبوي الشريف "لم أبعث سبابا ولا شتاما ولا لعانا، وإنما بعثت لأتمم مكارم الأخلاق".

    يذكر أن ذلك يتزامن مع خروج تظاهرة مركزية في ساحة الشهداء بوسط بيروت، اليوم السبت، دعت إليها مجموعات للحراك المدني، إحياء لما تعرف بثورة ١٧ أكتوبر/ تشرين الأول، وسط إجراءات أمنية مشددة.

    وكان ناشطون قد دعوا إلى تظاهرة حاشدة بعد ظهر اليوم، احتجاجا على السلطة السياسية الحاكمة وتردي الأوضاع الاقتصادية في البلاد بشكل غير مسبوق، إضافة إلى مطلب نزع "السلاح غير الشرعي" وإجراء انتخابات نيابية مبكرة.

    انظر أيضا:

    الزواج المدني يثير جدلا واسعا في لبنان ورفض قاطع من دار الفتوى
    "قيصر" يضرب الصناعة الدوائية ويطال لبنان كما سوريا
    ضغوط أمريكية جديدة... ما خيارات لبنان للهروب من حصار واشنطن؟
    رئيس لبنان: أتعرض للاتهامات والحملات بدلا من المسؤولين الفعليين عن تدهور الأوضاع
    لبنان.. ضبط فستان زفاف محمل بما يزيد عن 2 كغم من الهيروين
    الكلمات الدلالية:
    المسلمين, تظاهرات, لبنان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook