06:40 GMT05 ديسمبر/ كانون الأول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    140
    تابعنا عبر

    علقت وزارة الخارجية العمانية على ما تداولته مواقع إخبارية وحسابات على مواقع التواصل بشأن رفض السلطنة دعوة مصر لعقد قمة عربية حول ليبيا.

    وقالت الخارجية العمانية، عبر حسابها على تويتر، إن "ما نشر في شبكة عُمان الإخبارية عن حديث منسوب لمعالي الوزير المسؤول عن الشؤون الخارجية ليس له أساس من الصحة، والمشاورات تجري حاليا بين الدول العربية بشأن الاجتماع على المستوى الوزاري لجامعة الدول العربية".

    وأكدت شبكة عُمان، عبر حسابها على تويتر، أن الخبر الذي نشرته، السبت، غير صحيح. وقالت إن "نقلها للخبر من أحد المصادر ارتبط باللبس وسوء الفهم". وأوضحت أن التصريحات المنسوبة ليوسف بن علوي "هي في الأصل تصريحات لوزير الخارجية الليبي محمد سيالة".

    وأضافت الشبكة أن إدارتها "تداركت الخطأ بحذف الخبر كليا بعد فترة بسيطة من نشره"، وتابعت بالقول: "وإذ تدرك إدارة الشبكة حجم الخطأ الذي وقعت فيه، تتقدم شبكة عمان بالاعتذار لوزارة الخارجية ولجميع المتابعين".

    ونقلت وزارة الخارجية الليبية تصريحات وزيرها في اتصال هاتفي مع يوسف بن علوي، إذ أعلن سيالة رفض دعوة مصر لعقد اجتماع وزاري للجامعة العربية عبر تقنية الفيديو. وقال سيالة إن "ليبيا هي المعنية بالاجتماع والقاهرة لم تلتزم بالقواعد الإجرائية في الدعوة للاجتماع باعتبار أن ليبيا لم تستشر في ذلك كما أن الملف يحتاج إلى نقاشات ومداولات معمقة لا مجرد اتصال بالفيديو".

    انظر أيضا:

    تأجيل الاجتماع الطارئ لوزراء خارجية العرب بشأن التطورات في ليبيا
    مستشار خامنئي العسكري يكشف الطرف الذي تدعمه إيران في ليبيا
    السفارة الأمريكية في ليبيا: واشنطن تعارض بشدة التصعيد العسكري
    الكلمات الدلالية:
    سلطنة عمان, ليبيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook