04:04 GMT06 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    عاد متحف اللوفر أبوظبي لاستقبال الزوار، بعد مئة يوم من الإغلاق بسبب المخاوف من فيروس كورونا المستجد، إنّما في ظل إجراءات مشددة للحماية من الوباء بينها وضع الكمامة واستخدام تطبيق هاتفي بدل الخريطة الورقية.

    ودعا مانويل راباتيه مدير اللوفر أبوظبي، سكّان الدولة الخليجية لزيارة المتحف من جديد، لكنّه قال إن الإجراءات قد تؤثر على أعداد الزوار للصرح الثقافي الذي استقبل نحو مليوني زائر منذ افتتاحه في تشرين الثاني/ نوفمبر 2017، بحسب ما ذكرت صحيفة "الخبر الآن".

    ويعتبر اللوفر أبوظبي هو أول متحف يحمل اسم اللوفر خارج فرنسا، وجاء ثمرة اتفاق حكومي مشترك وقعته باريس وأبوظبي العام 2007. ومدة الاتفاق 30 عاما، وتقوم باريس بموجبه بتقديم الخبرة وإعارة القطع الفنية وتنظيم معارض موقتة في مقابل مليار يورو.

    وأغلق المتحف في منتصف مارس ضمن سلسلة إجراءات اتخذتها الإمارات لمنع تفشي فيروس كورونا المستجد.

    وقال راباتيه لوكالة فرانس برس "من المفرح أن نكون في المتحف مرة أخرى ونرحب بالزوار بعد 100 يوم، بالضبط 100 يوم من الإغلاق"، مضيفا "لقد أجرينا دراسات للتأكد من أن الزيارة ستكون آمنة تمامًا".

    ويتوجّب على الزائر حجز التذكرة وتحديد موعد الزيارة مسبقاً، ووضع الكمامة والقفازات، والخضوع للمسح الحراري عند الدخول، والحفاظ على مسافة مترين بين الأشخاص في جميع أرجاء المتحف.

    الكلمات الدلالية:
    فيروس كورونا, متحف اللوفر أبو ظبي
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook