12:02 GMT25 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    كشف مستشار رئيس الجمهورية الجزائري المكلف بالمجتمع المدني، عيسى بلخضر، اليوم الجمعة، سبب عدم تطبيق الحجر التام أو الكلي في البلاد.

    ونقلت قناة "النهار" الجزائرية عن بلخضر قوله "هناك الكثير ممن طالبوا بالحجر التام، وهي صرخة ألم وخوف، لكن عندما ننظر إلى الجانب الآخر، هناك أناس تمس معاشاتهم، هناك مصالح تتعطل، لهذا رئيس الجمهورية حسم في أمر الحجر التام".

    من جانب آخر، ذكر مستشار رئيس الجمهورية، بأرقام أعمال المساعدات الطبية والاجتماعية لمجابهة الوباء، والتكتلات المهنية التي تقدمت بآلاف الأطنان من المواد الغذائية، مثمنا إياها، خاصة أنها أثبتت شيم الشعب الجزائري أثناء المحن.

    وأعلنت السلطات الجزائرية، أمس الخميس، أنها قررت تمديد الحجر الجزئي المنزلي، المفروض على 29 ولاية، لمدة 10 أيام، وذلك في إطار الوقاية من انتشار فيروس كورونا بالبلاد، التي سجلت 21 ألفا و351 إصابة، منها 1052 حالة وفاة.

    وأوضح بيان حكومي أن هذا القرار يأتي "بعد استشارة اللجنة العلمية والسلطة الصحية وبعد أن أبرز تقييم الوضعية الصحية عبر التراب الوطني تزايد سرعة انتشار الوباء".

    وأضاف أنه تم تمديد الحجر الجزئي، من الساعة الثامنة مساء إلى غاية الساعة الخامسة صباحا، بالولايات الــ29 ، والتي كان قد تم الابقاء عليه بها في 9 يوليو، مبرزا أنه تقرر أيضا تمديد الإجراء الـذي جرى إقراره يوم الخميس، والمتمثل في منع حركة الـمرور، بما فيها السيارات الخاصة، من وإلى هذه الولايات، باستثناء وسائل نقل الـمستخدمين ونقل السلع.

    انظر أيضا:

    وفاة مسؤول جزائري متأثرا بفيروس كورونا
    رئيس الوزراء الجزائري يحذر من استغلال أزمة كورونا لأغراض سياسية
    فيروس كورونا يحصد أرواح 40 طبيبا في الجزائر
    الكلمات الدلالية:
    فيروس كورونا, الجزائر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook