23:53 GMT31 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال مدير "مركز الشرق الأوسط" للدراسات الاستراتيجية، العميد هشام جابر، إن الاتفاق بين "قسد" وشركة أمريكية لشراء النفط السوري، قد يدفع أنقرة لمزيد من التدخل العسكري ضد "قسد" شمالي سوريا، مشددا على وجود تنسيق سوري تركي لإحباط تداعيات هذا الاتفاق على الأرض.

    وأوضح جابر في حديثه لراديو "سبوتنيك"، أن هذا الإجراء استنكره الطرفان، أنقرة ودمشق، أما أن تتدخل تركيا عسكريا فهذا يخضع لحسابات أخرى، مشيرا إلى أن الأمور لن تتطور إلى تقدم وحركات عسكرية تركية داخل المنطقة.

    وأضاف الخبير اللبناني أنه حسب معلوماته لم يحصل تنسيق حتى الآن سوري تركي لمواجهة تداعيات الاتفاق على الأرض، إنما لابد وعبر قنوات مشتركة مع الطرفين أن يتم تنسيق لمواجهة الأمر وإحباطه.

    كما أبدى اعتقاده بأن الوسيط الروسي هو الأفضل في هذه الشأن، إذ ترعى موسكو اتفاق وقف إطلاق النار سواء شرق الفرات أو غربه، والوسيط الثاني المحتمل أن يقوم بهذه الخطوة بين دمشق وأنقره هو إيران.

    وأوضح أن الجهود الدبلوماسية ستتكثف سواء دمشق مع موسكو وأنقرة مع موسكو وكذلك الطرفان مع ايران لإحباط هذا المشروع الذي يدخل سوريا في ملف تقسيم وهذا مرفوض.

    انظر أيضا:

    برلماني سوري: اتفاق "قسد" مع الشركة الأمريكية حبر على ورق
    تركيا: الاتفاق النفطي بين "قسد" وشركة أمريكية غير شرعي و"تمويل للإرهاب"
    بعد نجاته من الاغتيال.. شيخ قبيلة "العكيدات" لسبوتنيك: هاجمونا على مرأى مسلحي "قسد"
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook