14:38 GMT18 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    2010
    تابعنا عبر

    قال رئيس الحكومة اللبنانية السابق، سعد الحريري، اليوم الثلاثاء، تعقيبا على قرار المحكمة الخاصة بلبنان، إننا نقبل حكم المحكمة ونريد تنفيذ العدالة ولا مساومة مع الدم.

    وأضاف الحريري: "لا تنازل عن حق اللبنانيين في الحقيقة والعدالة في ما يتعلق بانفجار مرفأ بيروت، زمن استخدام الجريمة سياسياً انتهى وهذه رسالتي ورسالة المحكمة".

    وطالب الحريري بكشف جميع الحقائق حول الانفجار في مرفأ بيروت في الرابع من أغسطس/ آب الحالي، وأضاف: "لن نقدم أية تضحيات بعد اليوم ولن نستكين حتى ينفذ القصاص".

    كما أكد الحريري أن الهدف من اغتيال والده عام 2005 كان تغيير وجه لبنان، وأن أهمية الحكم تكمن في أنه رسالة لمن نفذوا وخططوا للجريمة بأن عهد مرور الجرائم السياسية دون عقاب قد ولى.

    وأضاف: "ليس لأحد أن يتوقع تضحيات أخرى منا، على حزب الله أن يقدم التضحيات الآن، والذي صار واضحا أن المتسببين من صفوفه ويعتقدون أنه لن ينفذ فيهم القصاص ونقول لن نستكين حتى ينفذ القصاص".

    ودان قضاة المحكمة الخاصة بلبنان، اليوم الثلاثاء، المتهم الرئيسي في تفجير عام 2005، الذي أودى بحياة رئيس وزراء لبنان الأسبق رفيق الحريري.

    وقال القاضي ديفيد ري وهو يتلو ملخصا للحكم، الذي جاء في 2600 صفحة، إن سليم جميل عياش أدين بالقتل وارتكاب عمل إرهابي فيما يتصل بقتل الحريري و21 آخرين، وذلك بحسب وكالة "رويترز".

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook