00:47 GMT23 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 06
    تابعنا عبر

    أكد وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، اليوم الأربعاء، أن العقوبات الأمريكية الجديدة المفروضة على عدد من الكيانات والأشخاص السوريين شملت الفاسدين والمستفيدين من الصراع في البلاد.

    ونشر وزير الخارجية الأمريكي عبر حسابه الشخصي على تويتر تغريدة جاء فيها: "فرضت الولايات المتحدة اليوم عقوبات على 17 فردًا من قادة الأسد العسكريين والحكوميين ورجال الأعمال الفاسدين، فضلاً عن الشركات المستفيدة من الصراع السوري. الشعب السوري هو ضحية أفعالهم التي تطيل أمد معاناته. يعد قرار مجلس الأمن رقم 2254 هو الطريق الوحيد للمضي قدمًا".

    وأعلنت وزارة الخزانة الأمريكية، اليوم الأربعاء، فرض عقوبات جديدة على سوريا، تشمل 7 أشخاص و13 كيانا، بما في ذلك وزارة السياحة السورية.

    وفي 15 سبتمبر/ أيلول الجاري، أفاد تقرير لجنة التحقيق المستقلة التابعة للأمم المتحدة المعنية بسوريا، بأن العقوبات الاقتصادية الأمريكية تزيد من تفاقم الوضع في سوريا، وقد تؤدي إلى تجدد النزاعات داخل البلاد.

    وأضاف التقرير: "لقد تفاقمت المخاوف بشأن الحصول على المياه والكهرباء والوقود التي جرى الحديث عنها سابقا، بسبب الأزمة الاقتصادية المتسارعة التطور وتفشي الوباء العالمي والعقوبات المتزايدة".

    انظر أيضا:

    أمريكا تفرض عقوبات جديدة على سوريا تشمل مؤسسات حكومية وعسكرية
    "الذكرى الخامسة"...ما أسباب نجاح روسيا في سوريا
    بالموسيقى... سوريا تقاوم أوجاعها بالجمال الروحي
    الكلمات الدلالية:
    سوريا, مايك بومبيو
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook