03:36 GMT23 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال رئيس الحكومة التونسية هشام المشيشي، اليوم السبت، إن الأرقام المتعلقة بالوضع الوبائي بالبلاد لا تطمئن وتستوجب اتخاذ إجراءات عاجلة.

    وبحسب بيان حصلت "سبوتنيك" على نسخة منه، فقد أشار المشيشي في كلمة بثتها القناة الوطنية الأولى إلى أن تلك الإجراءات تتمثل في إجبارية ارتداء الكمامة بجميع الفضاءات فضلا عن تعليق جميع التظاهرات بجميع أنواعها والعمل على التطبيق الصارم لمختلف البروتوكولات الصحية

    وأكد المشيشي أنه لا مجال للتراخي والتهاون، كما أضاف أنه سيم تعديل نظام العمل باعتماد نظام الحصة الواحدة بمختلف الإدارات والهياكل العمومية الى جانب تطبيق الحجر الجهوي وفرض حظر التجول بكافة المحافظات والمناطق التي تشهد تفشيا للوباء وذلك لمدة 15 يوما.

    وشدد هشام المشيشي على ضمان استمرارية العمل بمختلف المؤسسات التربوية والجامعية وعدم تعليق الدروس وتخصيص أربع مراكز (كوفيد-19) في 4 محافظات والترفيع في مخابر التحاليل الخاصة بكورونا.

    وأكد رئيس الحكومة التونسية في ختام كلمته أنه لا مجال للعودة للحجر الصحي الشامل لأنه ليس الحل، على حد قوله.

    وقالت وزارة الصحة التونسية، أمس الجمعة، إن تونس سجلت 1308 حالات إصابة مؤكدة بفيروس "كورونا" المستجد يوم الأربعاء، وهو رقم قياسي منذ بدء تفشي الوباء، مما دفع الحكومة إلى فرض حظر تجول ليلي في ولايتين.

    وقفز العدد الإجمالي للحالات إلى حوالي 20 ألف حالة مقارنة بنحو 1000 قبل فتح حدود البلاد في 27 يونيو حزيران.

    وقالت وزارة الصحة إن العدد الإجمالي للوفيات بلغ 271.

    وفرضت السلطات، الخميس، حظر تجول ليلي في ولايتي سوسة والمنستير الساحليتين للحد من زيادة الإصابات، وسط مخاوف من عجز المستشفيات عن التعامل مع عدد كبير من المرضى بسبب نقص أسرة العناية المركزة.

     

    انظر أيضا:

    بعد نيلها ثقة البرلمان التونسي... حكومة المشيشي أمام اختبار الصمود في القصبة
    باحث تونسي: أمام حكومة المشيشي تحديات داخلية وإقليمية ودولية صعبة جدا
    حكومة المشيشي تنال ثقة البرلمان التونسي.. ماكرون يسعى لدور في العراق بعد لبنان
    وسط توقعات بتزايد الخلافات السياسية… حكومة المشيشي تؤدي اليمين الدستوري بعد نيلها ثقة البرلمان 
    المشيشي يتسلم رئاسة الحكومة التونسية رسميا من الفخفاخ
    الكلمات الدلالية:
    الحكومة التونسية, فيروس كورونا, تونس
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook