21:05 GMT28 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    جدد البرلمان الليبي، اليوم السبت، ترحيبه بالاجتماعات التي ترعاها بعثة الأمم المتحدة في عدد من العواصم، بهدف التوصل إلى تسوية سياسية للأزمة الليبية الحالية.

    وأكد رئيس لجنة الطاقة في مجلس النواب عيسى العريبي، في بيان نشره على مقر مجلس النواب، أن تلك الاجتماعات تعمل على استقرار ليبيا، وخلق سلطة جديدة تقود البلاد إلى بر الأمان، وتبعد شبح الحرب.

    وأعرب العريبي، عن اعتقاده أن الاجتماعات ستتمخض عن فترة استقرار تستمر لمدة ثمانية عشر شهراً، وتنتهي بالانتخابات الرئاسية والبرلمانية.

    وأكد العريبي أن اختيار مدينة سرت لاجتماعات البرلمان والرئاسي والحكومة الجديدة يلقى ترحيبا كبيراً من جميع الأطراف الليبية.

    هذا وحثت الأمم المتحدة، جميع الأطراف في ليبيا إلى الوقف التام لجميع المناورات والتعزيزات العسكرية بغية تمكين التوصل إلى اتفاق لوقف دائم لإطلاق النار في البلاد.

    وقال بيان لبعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا إن الأمم المتحدة تحث على الوقف التام لجميع المناورات والتعزيزات العسكرية بغية تمكين التوصل إلى اتفاق لوقف دائم لإطلاق النار، بما في ذلك إقامة منطقة منزوعة السلاح في وسط ليبيا، فضلا عن توفير حيز مناسب لإجراء مناقشات سياسية بناءة.

    وأعلنت البعثة استئناف المحادثات الليبية – الليبية الشاملة عبر الاتصال المرئي في تونس مطلع الشهر المقبل.

    وبحسب البيان يهدف ملتقى الحوار السياسي الليبي بشكل عام إلى تحقيق رؤية موحدة حول إطار وترتيبات الحكم التي ستفضي إلى إجراء انتخابات وطنية في أقصر إطار زمني ممكن من أجل استعادة سيادة ليبيا والشرعية الديمقراطية للمؤسسات الليبية.

    انظر أيضا:

    السيسي يجتمع برئيس البرلمان الليبي عقيلة صالح وقائد الجيش خليفة حفتر
    "المادة 15" هل يتجاوزها البرلمان الليبي لتمرير مشاورات المغرب؟
    الكلمات الدلالية:
    الأمم المتحدة, مباحثات, البرلمان الليبي
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook