05:10 GMT26 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    حقق مركز الأمير سلطان لمعالجة أمراض وجراحة القلب للقوات المسلحة في السعودية، إنجازا طبيا بإجراء جراحة بالغة التعقيد والخطورة لطفلة تبلغ من العمر عشرة أشهر.

    وكانت الطفلة تعاني من وجود القلب خارج القفص الصدري مع تشوهات خلقية ومعقدة نادرة جدا في بنية القفص الصدري وجدار البطن والقلب والحجاب الحاجز .

    وتمثلت معاناة الطفلة في وجود القلب بتجويف البطن مع تشوهات في القلب وتضخم كيسي في البطين الأيسر، كما أن عظمة القفص غير مكتملة النمو.

    وعانت الطفلة من فتق كبير في الجزء الأعلى من البطن والحجاب الحاجز مما تسبب في ظهور القلب والأمعاء والكبد معرضا حياتها للخطر.

    وتمت معالجة جميع هذه العيوب و التشوهات بفريق طبي متكامل بقيادة استشاري أول جراحة ورئيس قسم جراحة قلب الأطفال بالمركز ورئيس الفريق الطبي الدكتور عبد العزيز الخالدي.

    وتم خلال الجراحة إغلاق الثقب بين البطينين داخل القلب واستئصال التضخم الكيسي من البطين الأيسر وإعادته لحجمه الطبيعي ومن ثم إصلاح الفتق في الحجاب الحاجز وجدار البطن وترميم عظمة القفص وإعادة بناء الجزء غير المتخلق من القفص الصدري .

    واستغرقت الجراحة ثمان ساعات بسبب شدة تعقيدها.

    وكشف والد الطفلة، أنه تم رفض الحالة من عدة مستشفيات داخل وخارج السعودية لصعوبتها.

    انظر أيضا:

    أول سعودي... يحصل على لقب رئيس الجمعية العالمية لجراحة القلب للأطفال وجراحات القلب الخلقية
    السعودية... إجراء أول جراحة في قسم "العمليات الرقمية"
    عام الجراح في لبنان.. انفجار جديد صباحا وسقوط ضحايا
    الكلمات الدلالية:
    السعودية, جراحة, القلب
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook