11:27 GMT03 ديسمبر/ كانون الأول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    يستضيف استاد دبي الدولي للكريكيت، أكبر مباريات الدوري الهندي للكريكيت، منذ 20 سبتمبر/ أيلول الماضي، لكن المباراة التي شهدها الملعب، بتاريخ 18 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي كان لها وقعا مختلفا في نفوس المشاهدين، خصوصا في الهند.

    المشاهدون الذين تابعوا المباراة من المنازل بسبب إجراءات التباعد الاجتماعي، جذبهم وجود فتاة ظهرت بشكل متكرر على شاشات التلفاز.

    وأطلق المتابعون على الفتاة التي شاهدوها على مدرجات استاد دبي لقب "الفتاة الغامضة" أو "الفتاة الخارقة"، بسبب تعابير وجهها الجميلة وانفعالاتها التي رصدتها عدسات الكاميرات في الملعب.

    وشارك الكثيرون صورة الفتاة على وسائل التواصل الاجتماعي، معبرين عن إعجابهم بها وعن غرابة شخصيتها، خصوصا بعد تكرار نشر صورها بشكل واسع.

    وبحسب موقع "khaleejtimes"، الذي كشف عن هوية الفتاة، فإن صفحتها على "إنستغرام" تشير أيضا إلى أنها فتاة "رائعة".

    View this post on Instagram

    💖👻

    A post shared by riana lalwani (@rianalalwani) on

    وأشار الموقع إلى أن اسم هذه الفتاة هو ريانا لالواني، وهي بحسب سيرتها الذاتية على "فيسبوك" قد أكملت تعليمها في كلية جميرا في دبي وتخرجت حاليا من إحدى جامعات إنجلترا.

    View this post on Instagram

    ❤️💛❤️💛

    A post shared by riana lalwani (@rianalalwani) on

    وتداول الكثيرون في وسائل التواصل الاجتماعي وعدد من وسائل الإعلام صور الفتاة، بشكل واسع، مع تساؤلات كثيرة حول حقيقة هويتها.

    وركزت وسائل الإعلام الهندية، كموقع "ind.news" على الفتاة بشكل كبير، وأطلقوا عليها اسم "الفتاة الغامضة"، وحازت على اهتمام واسع تخطى المباراة التي انتهت بانتصار الفريق الذي شجعته الفتاة "Kings XI".

    انظر أيضا:

    حلب تطرق أبواب "غينيس" بأكبر قطعة صابون غار في العالم... صور وفيديو
    "جرح في الرقبة"... مها أبو عوف تشكك في وفاة عمر خورشيد... فيديو
    "يعتقدون أننا أكثر الناس جنونا"... ترامب معلقا عل شائعات تدخل روسيا في الانتخابات الأمريكية
    بعد رفض بيان مصر واليونان وقبرص.. تركيا تبدأ "الإطلاق الحر"... صور
    رتل كبير من الآليات والعتاد... مشاهد للحظة انسحاب الجيش التركي من نقطة في سوريا... فيديو
    الكلمات الدلالية:
    الهند, دول الخليج, الخليج
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook