05:34 GMT26 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    140
    تابعنا عبر

    أكد مسؤول محلي في قضاء سنجار بمحافظة نينوى شمالي العراق، اليوم الأربعاء، أن حقوق المكون الإيزيدي ضاعت وصودرت في قانون الانتخابات الأخير، متوعدا بالخروج في تظاهرات إزاء ذلك.

    جاء ذلك في بيان لقائممقام قضاء سنجار النائب السابق محما خليل علي آغا، بحسب ما نقله موقع "السومرية نيوز".

    وقال آغا "الظلم لم يتوقف على مدينة سنجار المنكوبة والمكون الإيزيدي، على كافة الصعد، منذ النظام السابق الذي مارس التغيير الديمغرافي بحق سكانها ولحد الآن".

    وأضاف "بدلا من أن ننتظر الإنصاف بعد سقوط النظام السابق، واجهنا ظلم آخر وهذه المرة في قانون الانتخابات"، دون مزيد من التوضيح.

    وأعلن العراق في يوليو/تموز الماضي إجراء الانتخابات العراقية المبكرة في 6 يونيو/حزيران 2021.

    والسبت الماضي، أقر البرلمان العراقي، عدد الدوائر الانتخابية بقانون الانتخابات لـ16 محافظة من أصل 18 محافظة، إلا أن مشروع قانون الانتخابات الجديد مازال يشكل عائقا أمام إجراء الانتخابات، حيث لا يزال المشروع يراوح مكانه منذ العام الماضي بسبب خلافات الكتل السياسية على بعض بنوده.

    ويعيش أغلب أفراد الإيزيديين العراقيين قرب الموصل (شمالي البلاد)، ومنطقة جبال سنجار فيما تعيش مجموعات أصغر في تركيا، وسوريا، وإيران، وجورجيا، وأرمينيا.

    وتحل في الثالث من آب/أغسطس من كل عام ذكرى إبادة المكون الإيزيدي على يد تنظيم "داعش" الإرهابي (المحظور في روسيا وعدد كبير من الدول) في قضاء سنجار.

    ونفذ "داعش" الإرهابي عام 2014 جرائم قتل ومقابر جماعية بحق كبار السن والشباب من أبناء المكون الإيزيدي واختطف أكثر من 5 آلاف شخص أغلبهم من الأطفال والنساء والفتيات اللواتي اقتدن سبايا وجاريات على يد عناصر التنظيم للاستعباد الجنسي والتجارة في أسواق للنخاسة افتتحت داخل سوريا والعراق خلال الأعوام الماضية، قبل إعلان العراق القضاء على التنظيم عسكريا أواخر 2017.

    وتعرضت فتيات ونساء المكون الإيزيدي للاغتصاب والتعذيب على يد عناصر "داعش" في الليلة الأولى لاختطافهن، منهن أعمارهن لم تتجاوز السابعة والثامنة، بينهن من استطعن النجاة، وأخريات تم تحريرهن ومازال مصير المئات منهن غير معلوم حتى هذه اللحظة.

    انظر أيضا:

    الفن كأداة تعاف... للناجين من الإبادة الجماعية الأيزيدية
    تضميد جراح فتيات عراقيات إيزيديات ناجيات من سجون "داعش"
    أيزيديون عراقيون يشدون رحالهم من المخيمات نحو حياة جديدة
    تفجير قرب مرقد للديانة الإيزيدية في شمال العراق
    بعد 6 أعوام على الإبادة... سنجار يستقبل أكثر من 5 آلاف عائلة عراقية إيزيدية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook