04:49 GMT28 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    حذرت الحكومة الجزائرية مواطنيها من التراخي في الالتزام بالتدابير الصحية، مشيرة إلى أن فرض الحظر الكلي أو الجزئي ممكن.

    وذكرت الحكومة، في بيان نشرته وسائل إعلام محلية، أنها لاحظت تسجيل تراخ في اليقظة من شأنه أن لا يساهم في التحكم في الوضع الصحي.

    وأكدت الحكومة، إن الوضع الصحي بالبلاد، لا يزال مرهونا بانضباط كل واحد منا لتجنب تدهوره، واحتمال اللجوء إلى تدابير أخرى للحجر الـمنزلي الكلي أو الجزئي، أو إلى فرض قيود على الأنشطة الاقتصادية والاجتماعية.

    وجددت الحكومة توصياتها بضرورة "التحلي بالحذر".

    كما دعت المواطنين مرة أخرى، إلى مواصلة التجند والصرامة في تطبيق كافة تدابير الحماية والتباعد الجسدي والنظافة التي تظل السبل الـمثلى للقضاء على هذا الوباء.

    وأشار البيان إلى أن السلطات العمومية ستعزز أجهزة اليقظة وتطبيق العقوبات ضد الـمخالفين لتدابير الوقاية الـمقررة بموجب التنظيم الـمعمول به، مثل الارتداء الإجباري للقناع الواقي.

    انظر أيضا:

    وزير الصحة الجزائري: إصابات كورونا لدينا في تصاعد ويجب على المواطنين الحذر
    وزير الصحة الجزائري: إعادة فتح المجال الجوي مرتبط بتداعيات "كورونا"
    الجزائر... رئيس قسم الأمراض المعدية: امتلاء الأماكن المخصصة لمصابي كورونا
    الكلمات الدلالية:
    أخبار الجزائر, الجزائر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook