11:25 GMT18 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    1 0 0
    تابعنا عبر

    دعا رئيس بعثة الأمم المتحدة لدعم اتفاق الحُديدة (أونمها) ورئيس لجنة تنسيق إعادة الانتشار الفريق أبهيجيت غوها، أطراف النزاع في اليمن، إلى ضبط النفس "عقب التصعيد الأخير في الانتهاكات الخطيرة لوقف إطلاق النار في محافظة الحُديدة"، المعلن أواخر العام 2018.

    القاهرة - سبوتنيك. وقال الفريق غوها، في بيان نشره موقع الأمم المتحدة، اليوم الأحد، "أُفيد خلال الأسبوع الماضي وقوع غاراتٍ جوية واستخدام العبوات الناسفة والهجمات البّرية، إن التقارير التي تتحدث عن سقوط ضحايا مدنيين، بمن فيهم الأطفال، مقلقةٌ بشكلٍ خاص".

    وأضاف: "آن الأوان لوقف إطلاق النار ووقف دوامة التصعيد العسكري التي ستؤدي إلى تفاقم الوضع الإنساني المتردي على الأرض".

    وأكد أن "بعثة الأمم المتحدة لدعم اتفاق الحُديدة (أونمها) تواصل الانخراط بنحوٍ استباقي مع كلا طرفي النزاع وتبذل كل الجهود لضمان بيئة مواتية لإحراز تقدمٍ متجدد".

    وحث رئيس البعثة الأممية، "كلا الطرفين على الوفاء بالتزاماتهما وحل النزاعات من خلال الآليات المشتركة المناسبة - وليس ساحة المعركة"، مشدداً على "أنه يتعين حماية المدنيين والبنية التحتية المدنية".

    وفي وقت سابق من اليوم، قتل 7 مدنيين وأُصيب 10 آخرين من النساء والأطفال، في قصف بقذائف المدفعية، اتهمت القوات اليمنية المشتركة التابعة للحكومة الشرعية، جماعة "أنصار الله" (الحوثيين)، بشنه على قرية القَازة في مديرية الدُريهِمي جنوبي الحديدة.

    انظر أيضا:

    "القبة الحديدية" ترصد إطلاق قذيفة صاروخية من قطاع غزة نحو الأراضي الإسرائيلية
    اليمن... تجدد المواجهات والقصف بين القوات المشتركة و"أنصار الله" في الحديدة
    الكلمات الدلالية:
    الحديدة, انتهاكات, اليمن, الأمم المتحدة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook